حفتر يدعو السراج إلى التخلي عن "العنترة"

أخبار العالم العربي

حفتر يدعو السراج إلى التخلي عن المشير خليفة حفتر قائد الجيش الوطني الليبي في شرق ليبيا ورئيس حكومة الوفاق الوطنية فايز السراج
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/j3ey

دعا المشير خليفة حفتر قائد الجيش الوطني الليبي في شرق ليبيا، في مقابلة مع قناة "فرانس24"، بثتها مساء الأربعاء، رئيس حكومة الوفاق الوطنية، فايز السراج، إلى الابتعاد عن "العنترة".

وقال خليفة حفتر إن السراج لا يسيطر على العاصمة طرابلس، مؤكدا أنها ملك لكل الليبيين ولا يملكها أي شخص.

وعلّق حفتر، لدى سؤاله عن تصريح السراج، بأن من الحماقة التفكير في دخول طرابلس، قائلا: "هذه عنترة لا تعني شيئا، وهو رجل مهندس وعليه أن يتكلم وفق مجاله وبناء على اختصاصه بعيدا عن هذه العنترة التي لا يملك منها إلا الكلام".

وأضاف: "متى سمعنا أن هناك خطرا يدق أبواب طرابلس فنحن لها".

وتابع: "طموحي أن تكون ليبيا دولة آمنة ومستقرة وتعيش حياتها مثل باقي العالم.. نحن حراس الشعب".

جدير بالذكر أن رئيس المجلس الرئاسي في حكومة الوفاق الوطني، فايز السراج، وقائد الجيش الليبي المشير، خليفة حفتر، وقّعا اتفاقا حول وقف إطلاق النار، برعاية فرنسية.

ووافق السراج وحفتر، لكن دون توقيع، على إعلان من عشر نقاط تعهدا فيه خصوصا بوقف لإطلاق النار لا يشمل الجماعات المتطرفة، وتنظيم انتخابات بأسرع وقت، إلا أن هذا الإعلان المبدئي يبقى عامّا جدا ولا يُلزم الفصائل والمجموعات المسلحة الكثيرة في ليبيا مع أحد الطرفين.

ولا توجد جبهات قتال بمعنى الكلمة في ليبيا وإنما بؤر معارك على كامل ترابها وسلطتان متنافستان، هما حكومة السراج وحكومة شرق ليبيا المتحالفة مع قوات حفتر.

وأكد قائد الجيش الوطني الليبي في شرق ليبيا، مجددا، أثناء المقابلة، أن وقف إطلاق النار لا يشمل المجموعات الإرهابية ("داعش" والقاعدة والجماعة الليبية المقاتلة وسرايا الدفاع عن بنغازي والمتشددين من الإخوان المسلمين)، مشيرا إلى أن هؤلاء كلهم في بوتقة واحدة وهم أعداء ولا تفاهم معهم.

تجدر الإشارة إلى أن حفتر عاد في العام 2011 إلى ليبيا من منفى استمر 20 عاما، ويقول معارضوه إنه يسعى لتولي السلطة في ليبيا وإنه لا يريد الخضوع إلى أية سلطة مدنية.

وغرقت ليبيا، الغنية بالنفط، في الفوضى منذ الإطاحة بنظام الزعيم الليبي الراحل معمر القذافي أواخر 2011.

المصدر: أ ف ب

ياسين بوتيتي