مسؤول كردي يكشف عن تكتيكات جديدة لداعش

أخبار العالم العربي

مسؤول كردي يكشف عن تكتيكات جديدة لداعش
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/j3e3

ذكر آسو طالباني ممثل إقليم كردستان في روسيا أنه من المبكر الحديث عن تحرير العراق من قبضة "داعش"، مشيرا إلى أن الإرهابيين سيضطرون إلى تغيير تكتيكات القتال ضد القوات الحكومية.

وقال طالباني في حديث أدلى به لصحيفة "برافدا" الروسية: "لدينا معلومات تشير إلى أن الإرهابيين الفارين من الموصل والمدن العراقية الأخرى ينتشرون في منطقة جبل حمرين في كردستان العراق، حيث يقومون بإعادة تشكيل جماعاتهم."

وأردف: "تتميز هذه الأراضي بطبيعة جغرافية وعرة، مما سيجبر الدواعش، غالبا، على التخلي عن شن هجمات واسعة النطاق على الجيش العراقي وقوات البيشمركة. والاستعاضة عنها بخوض حرب عصابات."

وفي معرض إجابته على سؤال عما مالذي ينتظره بعد تحرير الموصل، قال ممثل إقليم كردستان العراق في روسيا إن الحرب ضد الإرهاب لا تزال مستمرة.

وأضاف طالباني أن السلطات العراقية لم تتفق بعد على المرحلة الجديدة من مكافحة الإرهابيين.

ولفت المسؤول الكردي إلى أنه "بالطبع، الوضع تحسن بصورة كبيرة بعد تحرير الموصل، ولكن الإرهابيين لم تتم تصفيتهم بشكل كامل وتمكن بعضهم من الفرار.".

الأكراد المصابون في المعارك ضد الدواعش يعالجون في روسيا

ذكر ممثل إقليم كردستان العراق في روسيا أن كثيرا من المقاتلين الأكراد الذين أصيبوا في الاشتباكات مع تنظيم داعش يتلقون العلاج في مستشفيات روسيا.

وقال في هذا الصدد: "نرسل الكثير من الجرحى إلى روسيا لتلقي العلاج والتعافي. أعتقد أن القنصلية الروسية هي في طليعة أولئك الذين يستجيبون بسرعة ويمنحون مساعدة عاجلة".

وأعرب طالباني عن أسفه من أن هذه المعلومات ليست متاحة للجميع وحتى لأولئك الذين يعيشون في العراق وكردستان.

وحول دور الأكراد في مكافحة "داعش" قال ممثل إقليم كردستان العراق في روسيا، إن الأكراد في العراق وسوريا تمكنوا من إقناع العالم برمته بأنهم يمثلون القوة الفاعلة، إذ لم يبقوا للإرهابيين حتى فرصة واحدة وطردوهم من المدن والقرى.

وأعرب طالباني عن أسفه لعدم مشاركة الروس في مكافحة الإرهابيين على الأراضي العراقية، مضيفا أنه يأمل في أن تستمر روسيا بدعم الأكراد.

المصدر: صحيفة "برافدا" الروسية