مصر.. إحالة المتهمين في قضية إهمال تمثال فرعوني إلى المحكمة

أخبار العالم العربي

مصر.. إحالة المتهمين في قضية إهمال تمثال فرعوني إلى المحكمة(صورة أرشيفية)
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/j0wn

أحالت النيابة الإدارية المصرية، أربعة مسؤولين في وزارة الآثار إلى المحاكمة التأديبية، على خلفية واقعة إهمال تمثال "بسمتيك الأول" الأثري الذي عثر عليه شرقي القاهرة في مارس الماضي.

ونقلت وكالة "الأناضول" عن النيابة قولها في بيان إنها "أحالت رئيس قطاع الآثار المصرية بوزارة الآثار، ورئيس الإدارة المركزية لآثار الوجه البحري، ورئيس البعثة المصرية الألمانية المشتركة للتنقيب عن الآثار، ومدير منطقة آثار منطقتي المطرية وعين شمس وحارس أمن للمحاكمة التأديبية العاجلة"، دون أن تذكر أسماءهم.

ووجهت النيابة الإدارية إلى المسؤولين تهمة "الإهمال في الحفاظ على تمثال أثري" يعود للملك الفرعوني "بسمتيك الأول" من الأسرة السادسة والعشرين (أكثر من 600 عام قبل الميلاد) تم اكتشافه في 7 مارس الماضي شرقي القاهرة.

وأضاف البيان أن النيابة استمعت للجنة الفنية المشكلة من قبل النيابة لبحث طريقة استخراج التمثال والتي قدمت تقريرها عقب إجراء المعاينة الفنية والذي انتهى إلى أن عملية استخراج الجزء الأول من التمثال الأثري شابها بعض الأخطاء.

وأظهرت صور استخراج التمثال الذي بدا مكسورا، في ذلك الوقت، استخدام رافعة بدائية ذات ذراع للرفع تنتهي بقطعة حديدية لها أسنان مدببة لنقله من مكانه، وهو ما أثار غضبا وسخرية شعبية وقتها، بجانب ترك التمثال عقب استخراجه في العراء دون حراسة.

وجرى حينذاك نقل التمثال من موقع الاكتشاف إلى المتحف المصري (وسط القاهرة)، بعد انتشاله على جزأين الأول منهما يصل وزنه نحو 8.5 أطنان (منطقة الصدر) والثاني لاحقا ويصل وزنه طنين (منطقة الرأس).

وأثارت طريقة انتشال التمثال الملكي بخلاف الضجة الكبيرة في مصر اهتماما غربيا واسعا بالحدث.

وفي هذا السياق، نشر موقع "اليوم السابع" المصري، تسجيل فيديو قال إنه لحارس الآثار في المطرية يعترف بالإهمال في القضية المرفوعة.

وقال محمود الدغيدي، الحارس، إن مشهد الأطفال يصعدون على تمثال بسماتيك، يوضح حجم الإهمال الذي لحق بالتمثال، موضحا أن ذلك يعود "لتواجده بمفرده في المنطقة عقب استخراج التمثال، وكان هناك عدد كبير من الأهالي حول التمثال، ولم أستطع مواجهة ذلك بمفردي".

المصدر: وكالات

إياد قاسم

الأزمة اليمنية