"كوليرا" أم "إسهال مائي" على أطراف الخرطوم؟

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/ivbe

تحدثت وسائل إعلام سودانية عن تفشي وباء الكوليرا في ولاية النيل الأبيض، بجنوب السودان، ووصولها حتى أطراف ولايتي الخرطوم والجزيرة.

 وكان تقرير للجنة أطباء السودان المركزية أفاد بوفاة 62 بسبب وباء الكوليرا، وإصابة 1800 آخرين بالمرض في النيل الأبيض، في حين أكد والي هذه المنطقة، وفاة أكثر من 49 شخصا بالكوليرا وإصابة 2755 آخرين بنفس الوباء، لافتا في تقرير قدمه لمجلس الولايات مؤخرا بازدياد حالات الاصابة والوفاة بهذا المرض، الذي تسميه السلطات "الإسهال المائي".

واتهمت الحركة الشعبية لتحرير السودان المتمردة الحكومة بالعجز عن السيطرة على وباء الكوليرا المتفشي في ولاية النيل الأبيض، ووجهت نداء لإنقاذ أهالي هذه المنطقة الواقعة إلى الجنوب من الخرطوم.

وصرّح متحدث باسم هذه الحركة المتمردة بأن التقارير تشير إلى ارتفاع الوفيات بسبب الوباء، واصفا الجهود المبذولة لاحتوائه بأنها  "لا تسوي شيئا أمامه".

وشدد المتحدث على ضرورة أن تقوم الجهات الصحية في البلاد ومن خلفها الحكومة بإعلان حالة الطوارئ في ولاية النيل الأبيض، وإعلانها منطقة موبوءة، وذلك لضمانة تدخل المؤسسات المتخصصة المعنية الإقليمية والدولية.

المصدر: وكالات

محمد الطاهر