وزير الخارجية الفرنسي: تأكدنا من مسؤولية النظام السوري عن هجوم خان شيخون

أخبار العالم العربي

وزير الخارجية الفرنسي: تأكدنا من مسؤولية النظام السوري عن هجوم خان شيخونوزير الخارجية الفرنسي جان مارك أيرولت
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/ird4

قال وزير الخارجية الفرنسي جان مارك أيرولت، إن التحقيقات الفرنسية أكدت استخدام غاز السارين في بلدة خان شيخون، محملا الحكومة السورية المسؤولية عن الهجوم.

وأوضح أيرولت أن الاستخبارات الفرنسية تأكدت من مسؤولية الحكومة السورية عن الهجوم الذي استهدف بلدة خان شيخون بعد مقارنة عينات من الهجوم الكيماوي العام 2013.

وقال التقرير الذي أعده جهاز الاستخبارات الفرنسية، ورفعت عنه صفة السرية وجاء في ست صفحات، إنه تم التوصل إلى هذه النتيجة، استنادا إلى عينات حصلت عليها من موقع الهجوم وعينة دم من أحد الضحايا.

وكان وزير الخارجية الفرنسي قد اتهم الحكومة السورية، الأسبوع الماضي، بشن الهجوم الكيميائي على بلدة خان شيخون، ووعد بتقديم أدلة على ذلك خلال أيام قليلة، حسبما ذكر تقرير أوردته صحيفة لوموند.

وقال أيرولت، آنذاك، إن المخابرات الفرنسية تملك دليلا على تورط الحكومة السورية في الهجوم الكيماوي على بلدة خان شيخون.

من جانبه، قال الرئيس السوري بشار الأسد، الخميس 20 نيسان، إن حكومته بعثت طلبا للأمم المتحدة لإرسال وفد إلى سوريا للتحقيق في حادث خان شيخون، إلا أن الدول الغربية بقيادة الولايات المتحدة عرقلت هذه المبادرة.

كما نفت دمشق، في وقت سابق، أي مسؤولية للقوات السورية عن الهجوم، واصفة الاتهامات بـ"الملفقة بنسبة 100 في المئة"، مؤكدة أن الحكومة  السورية لم تعد تملك أي نوع من الأسلحة الكيميائية.

وقد رفضت منظمة حظر الأسلحة الكيميائية مبادرة تقدمت بها روسيا وإيران بخصوص التحقيق في حادث استخدام الكيميائي في بلدة خان شيخون السورية، في خطوة قالت موسكو إنها تعرقل كشف الحقائق عما حصل هناك.

تجدر الإشارة إلى أن البحرية الأمريكية قصفت، بأمر من الرئيس دونالد ترامب، قاعدة الشعيرات السورية الواقعة في محافظة حمص، يوم الجمعة 7 نيسان، بـ 59 صاروخا من طراز "توماهوك".

المصدر: وكالات

نادر همامي