زيباري: إطلاق سراح الصيادين القطريين مهزلة من صنيعة إيران وحزب الله

أخبار العالم العربي

زيباري: إطلاق سراح الصيادين القطريين مهزلة من صنيعة إيران وحزب اللهأمير قطر يستقبل الصيادين الذين تم الإفراج عنهم في العراق.
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/iqwm

وجه القيادي في الحزب الديمقراطي الكردستاني، هوشيار زيباري، انتقادا لاذعا الى السلطات العراقية بشأن إطلاق سراح الصيادين القطريين بعد قرابة سنة ونصف على اختطافهم في جنوب العراق.

وقال زيباري، وهو وزير المالية السابق في الحكومة العراقية الاتحادية، وقبلها كان وزيرا للخارجية فيها، في تغريدة نشرها على موقع "تويتر" للتواصل الاجتماعي، إن "إطلاق سراح الصيادين القطريين في العراق بعد 16 شهرا من الأسر من قبل جماعة مسلحة موالية لإيران وحزب الله الشيعي يعد مهزلة لسيادة العراق".

وكانت وزارة الداخلية العراقية قد أعلنت، يوم الجمعة الماضي، عن تسلمها الصيادين القطرين الـ26، إلا أنها لم تشر إلى الجهة التي سلمتهم.

وأعلنت الوزارة لاحقا عن مغادرة الصيادين القطريين المختطفين العراق والتوجه إلى بلادهم بعد عملية الإفراج عنهم، التي جرت، حسب مصادرمطلعة تحدثت للإعلام العراقي، مقابل إخراج عناصر تابعة لحزب سياسي لم يذكر اسمه كانوا محتجزين لدى فصائل سورية مسلحة.

وقالت المصادر إن عملية إطلاق سراح الأسرى القطريين تم التوصل إليها بإشراف مباشر من قبل رئيس الوزراء العراقي، حيدر العبادي، ووزير الداخلية، قاسم الأعرجي.

واستقبل أمير قطر، الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، القطريين المفرج عنهم لدى وصولهم مطار الدوحة الدولي مساء الجمعة.

وفي وقت سابق الجمعة، كشفت المملكة العربية السعودية للمرة الأولى، عن أن اثنين من مواطنيها كانوا من بين القطريين الـ 26، فيما وجهت الرياض شكرها للعراق على جهده في إطلاق سراحهم.

وأفادت تقارير على مدى الأشهر الماضية، بأن كتائب "حزب الله" العراق، وهي فصيل شيعي مسلح على صلة بإيران، كانت هي الوسيط بين الجهة المحتجزة وبين المفاوضين القطريين.

المصدر: تويتر + وكالات

رفعت سليمان

الأزمة اليمنية