ارتفاع عدد القتلى بغارات للتحالف العربي على الحديدة اليمنية إلى 22 مدنيا

أخبار العالم العربي

ارتفاع عدد القتلى بغارات للتحالف العربي على الحديدة اليمنية إلى 22 مدنياموقع لغارة جوية نفذتها طائرات سعودية على مدينة الحديدة اليمنية (22 سبتمبر/أيلول من العام 2016)
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/ilba

أفاد مراسل "RT" في اليمن، مساء الجمعة 10 مارس/آذار، بارتفاع عدد القتلى جراء الغارات الجوية التي نفذتها قوات التحالف العربي على سوق في محافظة الحديدة اليمنية، إلى 22 مدنيا.

وأوضح المراسل أن الغارات استهدفت سوقا واقعة في مديرية الخوخة الساحلية على البحر الأحمر، مضيفا أن الحادث أسفر أيضا عن إصابة عدد من الآخرين.

ونقلت وكالة "فرانس برس" عن مصدر عسكري حكومي يمني أن "مقاتلات من التحالف العربي استهدفت نقطة تفتيش للحوثيين غير أن المركبات العسكرية، التي كانت في النقطة، فرت إلى سوق القات، التي كانت الهدف الثاني للغارات".

يذكر أن اليمن يمر، منذ سبتمبر/أيلول من العام 2014، بنزاع مسلح مستمر بين قوات الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي المدعوم من التحالف العربي بقيادة السعودية، وقوات الحوثيين وحلفائهم من الموالين للرئيس السابق علي عبدالله صالح.

وينفذ التحالف العربي ضربات جوية متواصلة على مواقع في اليمن يقول إنها عسكرية وتابعة لجماعة "أنصار الله" (الحوثيون) وللقوات الموالية للرئيس اليمني السابق علي عبد الله صالح، في كافة أنحاء اليمن، بهدف "إعادة الشرعية وعودة الرئيس الشرعي عبد ربه منصور هادي".

وفرض التحالف العربي، منذ بدء عملياته العسكرية حصارا، جوا وبرا وبحرا، على معظم الأراضي اليمنية، بما في ذلك العاصمة صنعاء.

وعادت المواجهة الشرسة في اليمن بعد أشهر من الهدوء النسبي الذي انتهى مع فشل الجولة الثالثة من مفاوضات السلام برعاية الأمم المتحدة بين طرفي الأزمة اليمنية.

وأجريت الجولة الأولى في جنيف، منتصف يوليو/تموز 2015، والثانية في مدينة بيال السويسرية منتصف ديسمبر/كانون الأول 2015، والثالثة في الكويت (21 إبريل/نيسان وحتى 6 أغسطس/آب 2016)، لكن جميعها فشلت في تحقيق السلام.

وأدى النزاع في اليمن، منذ بدء عمليات التحالف، وبحسب إحصائيات الأمم المتحدة، إلى مقتل قرابة 10 آلاف مدني وجرح 40 ألفا آخرين.

يذكر أن التحالف العربي بقيادة السعودية فند مرارا لـ"RT" المزاعم بشأن استهداف مواقع مدنية في اليمن.

المصدر: RT + وكالات

رفعت سليمان

الأزمة اليمنية