الجيش العراقي يعلن استعادة أول أحياء غرب الموصل من قبضة "داعش"

أخبار العالم العربي

الجيش العراقي يعلن استعادة أول أحياء غرب الموصل من قبضة قوات جهاز مكافحة الاٍرهاب العراقية في الموصل
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/ijpq

أعلن الجيش العراقي، الأحد 26 فبراير/شباط، استعادة أول أحياء الجانب الغربي لمدينة الموصل، بعد أسبوع من انطلاق عملية تحرير هذا الجانب من قبضة تنظيم "داعش".

وقال قائد الحملة العسكرية لتحرير الموصل، الفريق الركن عبد الأمير يار الله، للتلفزيون العراقي إن "قوات جهاز مكافحة الاٍرهاب حررت حي المأمون ورفعت العلم العراقي فوق المباني".

وأضاف أن "حي المأمون يعتبر أول حي في النصف الغربي من المدينة تسيطر عليه القوات العراقية بشكل كامل".

والخميس الماضي، اقتحمت قوات جهاز مكافحة الإرهاب، حي المأمون الواقع جنوب غربي المدينة على الطريق الرابط بين الموصل وبغداد، وتمت السيطرة على أجزاء واسعة منه، قبل أن تحرره كاملا يوم الأحد.

وفي 19 فبراير/شباط الجاري، انطلقت المرحلة الثانية من عملية "قادمون يا نينوى" العسكرية لاستعادة السيطرة على الجانب الغربي من الموصل، بعد أن أعلنت حكومة حيدر العبادي، في 24 يناير/كانون الثاني الماضي، استعادة الجانب الشرقي من المدينة.

والجانب الغربي من الموصل أصغر من جانبها الشرقي من حيث المساحة (40 بالمئة من إجمالي مساحة الموصل)، لكن كثافته السكانية أكبر، حيث تقدر الأمم المتحدة عدد قاطنيه بنحو 800 ألف نسمة.

"داعش" يغلق آخر مقراته الرئيسة غرب الموصل

أفاد مصدر محلي في محافظة نينوى (مركزها الموصل)، الأحد، بأن تنظيم داعش "أغلق آخر مقراته الرئيسة المعروفة في مركز قضاء تلعفر غرب الموصل"، لافتا الى أن "المقر تم فتحه عقب سيطرة التنظيم على القضاء بعد 2014".

وأضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، أن "داعش لجأ الى مقرات بديلة خوفا من عمليات القصف المركزة التي استهدفت مؤخرا العديد من مقراته"، مشيرا الى أن "التنظيم حاصر حيا سكنيا في المحيط الشرقي لقضاء تلعفر بعد تمكن ثلاثة سجناء في مركز احتجاز تابع لداعش من الهروب".

المصدر: وكالات

قدري يوسف