الجيش السوري يشتبك مع داعش ويقصف النصرة

أخبار العالم العربي

الجيش السوري يشتبك مع داعش ويقصف النصرة
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/iirv

الجيش السوري يواصل عملياته ضد تنظيمي داعش والنصرة، ويخوض معارك عنيفة في ريف حمص الشرقي، بينما تحقق قوات سوريا الديمقراطية تقدما في ريف الرقة الشمالي الشرقي.

تواصل قوات الجيش السوري عملياتها العسكرية ضد تنظيمي داعش وجبهة فتح الشام على أكثر من جبهة على امتداد الساحة السورية، وأعلن مصدر عسكري أن وحدات من الجيش السوري قضت على العديد من أفراد المجموعات المسلحة  بينهم متزعمون في جبهة فتح الشام (النصرة  سابقا) في ريفي إدلب وحماة.

وأوضح المصدر أن وحدات الجيش وجهت رمايات مكثفة على تجمعات ومواقع انتشار المسلحين في قريتي الهبيط وركايا سجنة بريف إدلب الجنوبي مما أسفر عن مقتل وإصابة العشرات منهم إضافة إلى تدمير سيارتين محملتين بالأسلحة والذخيرة، كما قتل وأصيب عدد من المسلحين من تنظيم جبهة النصرة وتم تدمير مقرهم في منطقة الجابرية وفي أطراف التمانعة وفي قرية عطشان إضافة إلى تدمير سيارة مزودة برشاش ثقيل في منطقة الصياد.

كما نفذ الطيران الحربي غارة على مواقع المسلحين في بلدة كفرزيتا بريف حماة الشمالي وفي قرية الرهجان بريف حماة الشرقي و في بلدة طيبة الإمام بريف حماة الشمالي.

 وفي ريف حمص الشرقي وبادية تدمر لا تزال محاور بيضة شرقية وحيان وجحار ومحاور أخرى تشهد اشتباكات ومعارك عنيفة بين تنظيم داعش والقوات السورية تترافق مع استمرار القصف الجوي والصاروخي على محاور الاشتباك.

أما في محافظة درعا فتجددت الاشتباكات المتقطعة بين وحدات من الجيش السوري والفصائل المسلحة بقيادة هيئة تحرير الشام في درعا البلد بينما كثفت الطائرات الحربية ضرباتها مستهدفة مواقع المسلحين في المدينة، وكان الطيران الحربي استهدف أمس  الجمعة بعشرات الغارات مواقع للمسلحين في مدينة درعا وريفها خلفت وفقا لمصادر إعلامية قتلى وجرحى .

 على صعيد آخر قالت مصادر إعلامية إن طائرات حربية نفذت فجر اليوم السبت  غارات استهدفت منطقة مزرعة الحكومية شمال مدينة الرقة المعقل الرئيسي لتنظيم داعش في سوريا، بينما جددت طائرات حربية يرجح أنها تابعة للتحالف الدولي قصفها على منطقة جسر المغلة غرب بلدة معدان بريف الرقة الشرقي، وأضافت المصادر أنه سمع دوي انفجارات في الريف الشمالي لمدينة الطبقة بغرب مدينة الرقة ناجمة عن ضربات نفذتها طائرات حربية استهدفت مناطق قرب سد الطبقة على نهر الفرات، في حين تستمر الاشتباكات بين قوات سوريا الديمقراطية من جهة، وتنظيم داعش من جهة أخرى في الريف الشمالي الشرقي لمدينة الرقة، وتتركز الاشتباكات في منطقة جسر شنينة الواقع على نهر البليخ، حيث تمكنت قوات سوريا الديمقراطية من السيطرة على الجسر محققة بذلك تقدماً جديداً نحو مدينة الرقة.

 في غضون ذلك سقطت قذائف أطلقتها الفصائل المسلحة بشكل مكثف على مناطق في حيي الحمدانية وحلب الجديدة بمدينة حلب فجر اليوم السبت دون ورود أنباء عن وقوع اصابات .

عبد الحميد توفيق

 

الأزمة اليمنية