غوتيريش: يجب إحياء المفاوضات اليمنية

أخبار العالم العربي

غوتيريش: يجب إحياء المفاوضات اليمنيةالأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش في مؤتمر صحفي مع وزير الخارجية السعودية عادل الجبير في الرياض
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/ii3n

أعلن الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش أن مفاوضات السلام اليمنية يجب إحياؤها لوقف معاناة الشعب اليمني، مؤكدا دعمه الكامل للمبعوث الدولي إلى اليمن إسماعيل ولد الشيخ أحمد.

وأشار غوتيريش في مؤتمر صحفي مشترك مع وزير الخارجية السعودي عادل الجبير، الأحد 12 فبراير/شباط، إلى أنه أجرى "مناقشات بناءة جدا" مع العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز وولي ولي العهد السعودي محمد بن سلمان، حول تسوية النزاعات في سوريا وليبيا واليمن.

قال الأمين العام للأمم المتحدة في معرض إجابته على سؤال بشأن آفاق استئناف المفاوضات بين الحكومة اليمنية والحوثيين، قال: "إنني كاثوليكي، والكاثوليك يؤمنون بالقيامة. لذا، إذا "ماتت" المفاوضات يمكن إيحياؤها دائما. وأؤمن بأنه يجب تحقيق ذلك لسبب بسيط جدا وهو معاناة الشعب اليمني".

وذكر غوتيريش بأنه شاهد المصاعب التي يعاني منها الشعب اليمني خلال زياراته لليمن، حينما كان يشغل منصب المفوض السامي للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين في الفترة بين العامين 2005 و2015.

وفي تعليقه على الانتقادات الموجهة ضد المبعوث الأممي الخاص إلى اليمن إسماعيل ولد الشيخ أحمد، أكد غوتيريش أنه يحظى بدعمه الكامل و"يعمل بصورة محايدة ومهنية".

وجاءت تصريحات غوتيريش هذه خلال زيارة يقوم بها للرياض في إطار أولى جولاته إلى تركيا والشرق الأوسط بصفة الأمين العام للمنظمة الأممية.

وذلك بعد أيام من مطالبة جماعة الحوثي اليمنية له بعدم تجديد تفويض المبعوث الدولي إسماعيل ولد الشيخ، لكونه، كما وصفته الجماعة، منحازا لخصومها في النزاع اليمني.

ودعا غوتيريش الأطراف المتحاربة في اليمن إلى عدم استغلال توصيل المساعدات الإنسانية، مؤكدا أنه سيدين أي عمل من هذا النوع.

ويوم الجمعة الماضي، بعث رئيس ما يسمى بالمجلس السياسي الأعلى لجماعة "أنصار الله" (الحوثيون)، صالح الصماد، رسالة إلى الأمين العام للأمم المتحدة، طالبه فيها بعدم تمديد مهمة المبعوث الأممي الخاص إلى اليمن إسماعيل ولد الشيخ أحمد، بسبب "فشله في مهمته وعدم حياديته".

وقال الصماد: "إدارة اسماعيل ولد الشيخ للمفاوضات اتسمت بميله وتعاطفه مع العدوان على اليمن بقيادة السعودية، والرضوخ المستمر للضغوط السعودية ما أخلّ بمهمته وطبيعتها"، بحسب قوله.

وفي اليوم نفسه أعلن نائب المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة، فرحان حق، رفض المنظمة الدولية إقالة مبعوثها الخاص، قائلا: "نشدد على حيادية عمل جميع مبعوثينا، ويدعم الأمين العام للأمم المتحدة عمل إسماعيل ولد الشيخ أحمد".

ويتوسط الدبلوماسي الموريتاني ولد الشيخ أحمد، الذي يعمل كمبعوث للأمم المتحدة في اليمن منذ ابريل/نيسان 2015 لوقف إطلاق النار وتسوية الصراع الدائر هناك منذ عامين والذي قتل فيه أكثر من عشرة آلاف شخص.

المصدر: وكالات

إينا أسالخانوفا، قدري يوسف

الأزمة اليمنية