صحيفة: ميقاتي طلب موعدا لزيارة دول عربية من بينها السعودية

أخبار العالم العربي

صحيفة: ميقاتي طلب موعدا لزيارة دول عربية من بينها السعودية
رئيس الحكومة اللبنانية نجيب ميقاتي
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/rdd7

كشفت صحيفة "الجريدة الكويتية" نقلا عن مصادر دبلوماسية أن "رئيس الوزراء اللبناني، نجيب ميقاتي، طلب موعدا لزيارة عدد من الدول من بينها السعودية، لكن الموعد لم يحدد بعد".

ونقلت "الجريدة" عن المصادر قولها إن نجيب ميقاتي يسعى للقيام بجولة على بعض الدول، لاسيما العربية والخليجية، مشيرة إلى أنه "طلب موعدا لزيارة السعودية، لكن الموعد لم يحدد بعد، وكذلك مصر والكويت وقطر".

وأشارت "الجريدة" إلى أن "الأثر الفعلي لزيارة رئيس الحكومة اللبنانية  لباريس كان سياسيا ومعنويا"، لافتة إلى أن "ملف المساعدات المالية والاقتصادية للبنان، الذي يعاني انهيارا اقتصاديا غير مسبوق، فأحيل إلى ما ستنجزه الحكومة من إصلاحات أساسية أصبحت مطلباً للمجتمع الدولي".

هذا وأوضحت "الجريدة" إنه "وفقا للمصادر إلى أن الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، ركز خلال اللقاء الإيجابي، مع ميقاتي، بالدرجة الأولى، على ضرورة إطلاق الحكومة ورشة الإصلاح، بدءا من ملفي الكهرباء والتدقيق الجنائي، كما شدد على ضرورة حصول مراقبة دولية لصرف المساعدات للبنان في المرحلة المقبلة".

ورأت الصحيفة أن "ميقاتي يكرر في أوساطه أنه يسعى لإعادة تجديد العلاقات اللبنانية ــ العربية وتعزيزها، لكنه يقول أيضا إنه يعلم أن المساعدات لن تأتي على بياض، ولن يكون هناك هبات، بل مشاريع استثمارية ستتحدد بموجب السلوك الذي تعتمده حكومته، والذي سيظهر على الأرجح في الجلسات الأولى التي ستناقش ملفات أساسية"، موضحة أن "المصادر تعتبر أن الامتحان الأساسي هو خطة الكهرباء وتوحيد الأرقام، التي سيذهب لبنان بموجبها إلى التفاوض مع صندوق النقد الدولي، لكن هذه كلها إجراءات تقنية مرتبطة بملفات سياسية أوسع، أبرزها ملف ترسيم الحدود مع إسرائيل".

وكان الرئيس اللبناني، ميشال عون، قد طالب المجتمع الدولي بمساعدة لبنان، لإحياء المفاوضات مع إسرائيل، التي جرت سابقا برعاية أميركية وأممية، ولعدم السماح لإسرائيل بالاعتداء على المصالح اللبنانية.

المصدر: "الجريدة"

عزيزي القارئ

لقد قمنا بتحديث نظام التعليقات على موقعنا، ونأمل أن ينال إعجابكم. لكتابة التعليقات يجب أولا التسجيل عن طريق مواقع التواصل الاجتماعي أو عن طريق خدمة البريد الإلكتروني.

الأزمة اليمنية
موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا