مسؤول فلسطيني يكشف رفض عرض سخي ضمن "صفقة القرن" ويتحدث عن مرحلة ما بعد ترامب

أخبار العالم العربي

مسؤول فلسطيني يكشف رفض عرض سخي ضمن
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/oeim

كشف إسماعيل هنية رئيس المكتب السياسي لـ"حماس" عن عرض قُّدم للحركة قبل شهرين بإطار "صفقة القرن" بقيمة 15 مليار دولار يتضمن مشاريع للبنية التحتية بقطاع غزة تشمل مطارا وميناء وغيرهما.

وأضاف هنية في حديث لجريدة "لوسيل" القطرية، نشر اليوم، أن هذه الجهات التي قدمت العرض طلبت بالمقابل "نزع سلاح المقاومة ودمجها في القوات الشرطية، وإدارة القطاع بشكل منفصل، وإنهاء المقاومة، والتخلي عن القدس"، مؤكداً أن "الحركة لن تقبل بصفقة القرن أو أي عرض آخر يقدم في هذا الإطار".

وأكد هنية: " أن حماس رفضت العرض بشكل قاطع وبعبارة مشهورة وهي "تموت الحرة ولا تأكل بثديها". ولا يمكن أن نقبل مقابل المشاريع أن نتخلى عن فلسطين أو المقاومة والقدس وشعبنا في الضفة وحق عودتنا لأرض فلسطين، ولم نتعاط مع هذه المشاريع، ونحن نعرف أن هذه المشاريع كانت مقدمة من جهات ودول كبرى".

وحول "صفقة القرن" التي طرحها الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، والغرض منها، قال هنية إن "الهدف منها هو إقامة كيان سياسي منفصل لقطاع غزة عن الضفة الغربية، باعتبار أن الدولة الفلسطينية هي قطاع غزة، ويتم الاستفراد بالضفة الغربية إما بسياسة الضم أو الاستيطان، واعتبار القدس عاصمة موحدة للكيان الإسرائيلي، لتصبح غزة مثل سنغافورة".

وتابع قائلا إن "ترامب خرج على كافة تقاليد السياسة الأمريكية حتى الجمهوريين ويقول لبعض الدول "أعطنى مالا أعطيك سياسة وأعطيك الجولان" ويقول للبعض "إذا ذهب جيشنا لن تبقوا أسبوعين"، لذلك نعتقد بأن التغيير في البيت الأبيض إذا حدث سيكون له تأثير على خطط الضم وصفقة القرن، وتأثير على الأزمة الخليجية، ولن تبقى الأزمة الخليجية بهذا الشكل بعد ترامب، وعلى الحالة العامة في المنطقة وإمكانية الحديث مجدداً عن مصالحات أو تهدئة الصراع، وعلى الملف الإيراني والاتفاق النووي".

وحول العلاقة مع قطر قال هنية إن "الدوحة تتمتع بالقوة الناعمة والدبلوماسية النشطة والعلاقات المتساوية مع الأطراف الفلسطينية، كلها مؤهلات لقطر تساعدها على القيام بالدور".

وأضاف: "للأسف بعض دول الخليج غيرت من سياستها تجاه حركة حماس خلال العامين أو الثلاثة الماضية، وهذا التغير كانت له تداعيات سلبية، سواء كان في المسار الإعلامي الذي يصل لحد وصف حركة حماس والمقاومة بأنها إرهاب، أو أن تكون هناك اعتقالات لعدد من الشباب الفلسطينيين، كما هو في السعودية، ولدينا حوالي 60 أخا فلسطينيا معتقلا، في مقدمتهم الدكتور محمد الخضري، وهو أول ممثل لحماس في السعودية، دون تهمة".

المصدر: جريدة "لوسيل" القطرية

 

 

 

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا