فرقاطات تجلي مجموعة من القوات الأمريكية غرب طرابلس

أخبار العالم العربي

فرقاطات تجلي مجموعة من القوات الأمريكية غرب طرابلس
طرابلس
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/loqh

أعلنت القيادة العسكرية الأمريكية في إفريقيا "أفريكوم" إجلاء مجموعة من القوات الأمريكية الداعمة لها على الأرض مؤقتا، استجابة للظروف الأمنية والاضطرابات المتزايدة في طرابلس.

وجاء في بيان "أفريكوم" اليوم الأحد، "تم إجلاء اليوم مؤقتا مجموعة من القوات الأمريكية الداعمة، من ليبيا استجابة للظروف الأمنية، وسنستمر في مراقبة الظروف والتطورات على الأرض وإمكانية تجديد التواجد العسكري الأمريكي في المنطقة حسب الظروف والضرورة".

وأضافت القيادة في البيان :"تظل القيادة الأمريكية الإفريقية ملتزمة بليبيا آمنة ومستقرة، مما يسهم في الأمن الإقليمي... كما تقوم بإجراء تخطيط عسكري حكيم مع استمرارنا في تقييم الوضع الأمني بما يشمل إجلاء الأفراد استجابة لتطور الوضع الأمني في البلاد".

وقال الجنرال في مشاة البحرية الأمريكية توماس والدهاوسر: "إن الحقائق الأمنية على الأرض في ليبيا تزداد تعقيدا ولا يمكن التنبؤ بها ، وحتى مع إجلاء القوة، سنستمر في الحفاظ على مرونة دعمنا لاستراتيجية الولايات المتحدة الحالية".

وأضاف الجنرال: "تواصل الأمم المتحدة المطالبة بحل سياسي من أجل ليبيا مستقرة وآمنة، وستواصل أفريكوم القيام بدورها لدعم الحكومة والشعب الليبي".

وتتضمن مهمة القيادة الأمريكية الإفريقية في ليبيا الدعم العسكري للبعثات الدبلوماسية وأنشطة مكافحة الإرهاب وتعزيز الشراكات وتحسين الأمن في جميع أنحاء المنطقة.

ونشرت وسائل إعلام مقاطع فيديو لعدة فرقاطات ترفع العلم الأمريكي وهي تقترب من شواطئ العاصمة الليبية طرابلس، في مهمة لإجلاء عدد من المواطنين الأمريكيين من منطقة إقامتهم في جنزور غرب طرابلس.

يذكر أن مقر بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا (UNSMIL) يقع في قرية "بالم سيتي" السياحية في جنزور غرب طرابلس إضافة إلى عدد من المنظمات الدولية والبعثات الدبلوماسية.

واندلعت أمس السبت اشتباكات في أكثر من جبهة على تخوم العاصمة الليبية طرابلس، بين ائتلاف المجموعات المسلحة الموالية لحكومة الوفاق الوطني، وقوات الجيش الوطني الليبي بقيادة المشير خليفة حفتر.

المصدر: RT

الأزمة اليمنية
موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا