عواقب انخفاض مستوى ضغط الدم

الصحة

عواقب انخفاض مستوى ضغط الدم
صورة تعبيرية
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/rw4v

أعلن الدكتور روبرت شوينغر، أخصائي أمراض القلب الألماني، أن النوبات القلبية، قد تكون من عواقب ضغط الدم المنخفض.



وتشير مجلة Focus، إلى أنه وفقا للدكتور شوينغر، عضو منظمة Bavarian Heart Attack Network، على الرغم من أن ضغط الدم المنخفض أقل خطورة من ضغط الدم المرتفع، إلا أنه مع ذلك يمكن أن يكون سببا في النوبات القلبية.

وتضيف، ويدحض الأخصائي التأكيدات التي تفيد بأن ضغط الدم المنخفض لا يؤثر في الصحة ويحمي الأوعية الدموية وأعضاء الجسم. ويضيف، ليس هناك بيانات دقيقة وموثوقة عن نسبة المصابين بانخفاض مستوى ضغط الدم، لأنه لا يعتبر مرضا.

ويشير الخبير، إلى أن طنين الأذن وكذلك الضعف والصداع واضطراب الحركة والخفقان تعتبر من أعراض انخفاض مستوى ضغط الدم. لذلك يجب مراجعة الطبيب.

ويضيف، لأن انخفاض مستوى ضغط الدم بحد ذاته قد يكون مرضا، وخاصة بالنسبة للأشخاص النحيفين وطوال القامة، الذين لا يمارسون الرياضة. كما قد يكون السبب في اضطراب عمل الغدة الدرقية، وأمراض القلب والأوعية الدموية والاضطرابات العصبية.

ووفقا للأخصائي، انخفاض مستوى ضغط الدم لدى الشباب لا يشكل خطورة على حياتهم. ولكن بالنسبة لكبار السن له عواقب عديدة، حيث يسبب الدوخة وفقدان التوازن والسقوط والتعرض إلى إصابة. كما أنه يمكن أن يسبب نوبة قلبية، ويشمل هذا بالدرجة الأولى الأشخاص الذين يعانون من مرض نقص التروية (داء القلب الإقفاري).

المصدر: نوفوستي

عزيزي القارئ

لقد قمنا بتحديث نظام التعليقات على موقعنا، ونأمل أن ينال إعجابكم. لكتابة التعليقات يجب أولا التسجيل عن طريق مواقع التواصل الاجتماعي أو عن طريق خدمة البريد الإلكتروني.

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا