العلماء يكشفون تبعات قلة النوم والإجهاد في العمل

الصحة

العلماء يكشفون تبعات قلة النوم والإجهاد في العمل
قلة النوم والإجهاد في العمل يسببان زيادة في خطر الإصابة بأمراض القلب
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/ls67

يربط العلماء الإجهاد في العمل وقلة النوم بزيادة خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية بمقدار ثلاثة أضعاف.

ويفيد موقع "EurekAlert"، استنادا إلى مقال نشره الباحثون في مجلة "European Journal of Preventive Cardiology"، بأن الباحثين حللوا بيانات 1959 شخصا، أعمارهم 25-60 سنة، يعانون من مرض السكري أو من ارتفاع ضغط الدم، وتبين أن ارتفاع ضغط الدم مع قلة النوم والإجهاد، عوامل تزيد خطر الإصابة بأمراض القلب بمقدار ثلاثة أضعاف. فعامل الإجهاد النفسي في العمل، يزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب بمقدار 1.6 مرة، وقلة النوم 1.8 مرة، وإذا أضفنا لهما عوامل أخرى فالخطر يزداد أكثر.

ويوضح العلماء أن المقصود بالإجهاد في العمل هو أن تطلب جهة العمل من العاملين تنفيذ حجم عمل كبير، دون أن تكون لديهم سلطة لاتخاذ القرار.

أما عن قلة النوم، فيقول البروفيسور، كارل هانز لادفيغ، من جامعة ميونيخ للتكنولوجيا، إنها مرتبطة مباشرة بالإجهاد، حيث "تتطور الصعوبات تدريجيا، فيوم واحد من دون نوم لا يشكل خطورة، في حين الإجهاد في العمل مع قلة النوم خلال سنوات عديدة، يمتص جميع قدرات الجسم، ما قد يؤدي إلى الموت المبكر في النهاية".

وينصح الباحثون العاملين بممارسة نشاط بدني مدته 5-10 دقائق في وقت الفراغ، والحفاظ على وزن صحي ومراقبة مؤشرات الجسم وإقامة علاقات اجتماعية صحية لا تزيد من التوتر.

المصدر: نوفوستي

 

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

بعد اتفاق بوريس جونسون مع الأوروبيين.. برلمان بريطانيا يصوت لصالح تأجيل الخروج من الاتحاد الأوروبي