أخطاء نرتكبها في لغة الجسد يصعب التخلص منها

متفرقات

أخطاء نرتكبها في لغة الجسد يصعب التخلص منهاأخطاء نرتكبها في لغة الجسد يصعب التخلص منها
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/k2uk

تعتبر لغة الجسد جزءا هاما من أساسيات التواصل بين البشر، حيث يمكن لطريقة التصرف تشويه المعنى الكامل لما نقوله.

ومع ذلك، يصعب التخلي عن العادات السيئة في لغة الجسد، في ظل اعتيادنا على التأمل أو تجنب النظر في الأعين أو طي أذرعنا، لدرجة أننا بالكاد نلاحظ ما نفعله.

وفيما يلي أخطاء لغة الجسد التي سنشكر أنفسنا حال تمكننا من التخلص منها:

- التململ

إذا كنت اعتدت على التململ، فقد يكون من الصعب التخلص من هذه العادة العصبية، لكن من المهم اتخاذ خطوات للسيطرة عليها.

ويدل التململ على التوتر والافتقار إلى السيطرة، كما قالت خبيرة لغة الجسد ومؤلفة كتاب "قوة لغة الجسد"، تانيا ريمان.

- مداعبة الشعر

يمكن أن تؤدي عادة مداعبة أطراف الشعر إلى تشتيت الانتباه، بالإضافة إلى إتلافه مع مرور الوقت، وفقا لـ ABC. وقد يكون من الصعب التوقف عن ذلك، لذا حاول إلهاء نفسك باستخدام كرة التوتر.

- اعتماد الموقف الدفاعي

يعبر الكثير من الناس عن مشاعرهم باستخدام أذرعهم بشكل غير صحيح، وذلك لمجرد أنهم لا يعرفون ماذا يفعلون بأيديهم. ومع ذلك، يمكن أن يجعلك هذا الموقف تبدو غير مرتاحا أو دفاعيا وغير جدير بالثقة.

- نسيان الابتسام

قالت السيدة ريمان إن الابتسام يظهر الثقة والانفتاح والدفء والطاقة، كما يمكن أن يحفز الآخرين، خاصة المنعزلين اجتماعيا.

- التشتت أثناء الحديث

يشعر الكثيرون بالغضب أثناء التحدث مع شخص لا يهتم بالحديث. ويمكن أن ينشغل البعض بشكل طبيعي أثناء التكلم مع الآخرين، وهو أمر غير صحي ويعكس الصفات الفظة.

- التراخي

تلغي وضعية التأرجح أو عدم الاستقامة عنصر الثقة، كما أنها سيئة لظهرك بالعموم. لذا يتوجب على الأشخاص الوقوف بشكل مستقيم عند التحدث مع الآخرين.

- غياب تواصل الأعين

يقول الخبراء إن الكمية المثالية لتواصل الأعين يجب أن تكون "سلسلة من النظرات الطويلة بدلا من التحديق الشديد". كما يشير تجنب التواصل بالأعين إلى عدم الثقة.

- الهدوء المستمر

يمكن أن يتسبب الهدوء المستمر أثناء المحادثات بنقل شعور عدم الارتياح، وكذلك عدم الاهتمام بما يقوله الآخرون.

- عدم تطابق التواصل اللفظي وغير اللفظي

عندما لا تتطابق لغة الجسد مع الكلمات، يمكن للمستمعين فهمك بشكل خاطئ.

المصدر: إنديبندنت

ديمة حنا

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

بدأت في حرب 1967.. خلافات تاريخية عميقة بين روسيا وإسرائيل