فستان ميلانيا الوردي "يشرق" بدلا من مستقبل الأطفال

متفرقات

فستان ميلانيا الوردي سيدة أمريكا الأولى ميلانيا ترامب
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/jam0

تحدثت سيدة أمريكا الأولى ميلانيا ترامب، يوم أمس الأربعاء 20 سبتمبر، أثناء غداء عمل تقيمه البعثة الأمريكية لدى الأمم المتحدة، أمام حشد من الضيوف كان من بينهم زوجات لزعماء العالم.

وقالت ميلانيا خلال كلمتها: "لابد وأن نكون مثالا يحتذى به لأبنائنا، كي يشرفوا على العالم الذي سيرثون. لابد وأن نتذكر أنهم يشاهدون ويسمعون، لذلك يتعين علينا أن نتحمل مسؤولية تصرفاتنا، ومسؤولية صنع المستقبل".

لم تشر ترامب إلى أي من المواضيع التي طرقها زوجها، لكنها ناشدت العالم لاتخاذ خطوات جادة بشأن "ضمان مستقبل مشرق للأطفال".

"مستقبل لا مكان فيه للجوع أو المطاردة أو الخوف أو البلطجة أو التحرش أو الإرهاب أو العزلة، أو الخوف من عدم وجود ملاذ آمن"، ثم تابعت ميلانيا ترامب: "علينا أن نعلم كل طفل قيم الرحمة واللطف والتركيز والتكامل والقيادة، وكلها قيم لا يمكن تعليمها سوى من خلال إعطاء المثال الحي".

في سياق مواز، اشتعلت مواقع التواصل الاجتماعي بشأن الفستان الوردي ذو الأكمام الواسعة، الذي كانت ترتديه حرم الرئيس، بين من يقول إن الفستان يشبه رداء منزليا أو مظلة "باراشوت"، وبين من يدافع عن السيدة الأولى التي "تناشد من أجل مكافحة البلطجة السيبرانية، في نفس الوقت الذي تسخر منها فيه نساء يدعين الحرية".

المصدر: واشنطن بوست + تويتر

محمد صالح