المافيا الإيطالية متهمة بإشعال حرائق جبل فيزوف

متفرقات

المافيا الإيطالية متهمة بإشعال حرائق جبل فيزوفالمافيا الإيطالية متهمة بإشعال حرائق جبل فيزوف
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/j1og

اتهم صحفي المافيا الإيطالية بالوقوف وراء الحرائق الهائلة، التي وقعت في منطقة جبل فيزوف، والتي تسببت في فرار مئات السياح والسكان المحليين من المنطقة المحيطة بالجبل.

وقال خبير المافيا الإيطالية والصحفي "روبرتو سافيانو" في مقطع فيديو تم بثه على الفيسبوك إن "المنظمات الإجرامية" هي المسؤولة عن الحرائق الهائلة التي وقعت بالمنطقة، وحقق مقطع الفيديو أكثر من نصف مليون مشاهدة.

وادعى سافيانو أنه تم إشعال الحرائق بغرض حرق النفايات في مقالب القمامة غير القانونية، أو لمنع البناء في المنطقة، كما ورد في تقرير صحيفة Local. وتواصلت جهود رجال الإطفاء لمحاولة السيطرة على الحريق، يوم الخميس 13 يوليو، إلا أن ارتفاع درجات الحرارة ساهم في انتشاره على نطاق واسع.

ووفقا لتقارير وردت من الشرطة والمدنيين، فإن مسؤولية الحريق تقع على "مُشعلي الحرائق"، وقُبض بالفعل على أحد المشتبه بهم، بعد أن تم تحديد هويته باستخدام كاميرات المراقبة، وفقا لتقارير صحيفة "لا ريبوبليكا".

وفي تعليق له قال وزير البيئة الإيطالي "جيان لوكا غاليتي": "إذا ثبت تورط شخص ما في إشعال الحرائق في منطقة جبل فيزوف، عمدا، فأود أن أراه قابعا في السجن لمدة 15 عاما".

هذا وقد دمرت النيران مساحات شاسعة من الأراضي، ضمت منطقة Cratere degli Astroni، الفوهة البركانية التي تعد محمية طبيعية.

الجدير بالذكر أن المنطقة المحيطة ببركان فيزوف تحمل لقب "أرض الحرائق"، وذلك بسبب أعمال الحرق غير القانونية التي تُنسب غالبا إلى إمبراطورية المافيا الإيطالية "كامورا"، حيث تقوم فيها بحرق النفايات السامة لتوفير دخل مربح.

وكانت مجلة The Economist قد كشفت النقاب، في عدد نُشر العام الماضي 2016، عن أسرار إمبراطورية الـ"كامورا"، التي تعد واحدة من أكثر عصابات المافيا دموية وإجراما في تاريخ إيطاليا، حيث ظهرت في القرن التاسع عشر على جزيرة صقلية، ولها تاريخ طويل من الأعمال غير المشروعة، وسجل حافل بجرائم القتل مدفوعة الأجر أو الانتقامية.

المصدر:RT

أشرف إبراهيم

أفلام وثائقية