دونباس تتهم كييف بالتنصل من اتفاق مينسك

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gnwc

قال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف إن قرار البرلمان الأوكراني بشأن اعتبار لوغانسك و دونيتسك أراض محتلة يقوض العملية السلمية ويهدد بجولة جديدة من زعزعة الاستقرار في البلاد.

وأكد لافروف أن كييف خرقت اتفاق مينسك بإعادة صياغته وعدم تنفيذ بنوده المتفق عليها.

فمنذ تبني اتفاق مينسك لتسوية النزاع في أوكرانيا بات الشغل الشاغل لاتباع حزب الحرب في هذه الدولة وضع العصى في عجلة التسوية السلمية.

اتفاقية مينسك لحل الأزمة الأوكرانية - أرشيف

وبعد وقف إطلاق النار وسحب الأسلحة الثقيلة كان يتوجب على سلطات كييف تحديد المناطق التي تتمتع بوضع خاص. أمر استثنت منه الرادا المناطق، التي لا تقع تحت سيطرتها واعتبرتها مناطق محتلة.

سحب الأسلحة الثقيلة من مناطق التماس

وجاء قرار مجلس الرادا بتوجيه من الرئيس بيترو بوروشينكو، الذي وقع اتفاقية مينسك ذات الطابع الدولي، ما دفع بقيادتي لوغانسك ودونيتسك الجمهوريتين المعلنتين من طرف واحد، إلى توجيه الاتهام لسلطات كييف بخرق الهدنة المعلنة والتمهيد لإذكاء النزاع بالطرق العسكرية، نزاع يراه مراقبون طريقا نحو تقسيم أوكرانيا.

آثار الدمار في الدونباس

وحسب قرار الرادا فإن المناطق التي لا تخضع لسيطرة سلطات كييف الحالية لن تحصل على أي وضع خاص قبل تحريرها بما فيها لوغانسك ودونيسك ومدينة ديبالتسوفا، أمر يراه الكثير من المراقبين بأنه عودة إلى نقطة الصفر بعد موافقة البرلمان على استقدام قوات أجنبية إلى البلاد بذريعة إجراء مناورات عسكرية أولها ستكون مع الجانب الأمريكي.

بوروشينكو يتفقد قواته العسكرية

المزيد من التفاصيل في التقرير المصور