حصاد 2020.. عام يرحل وأزمات باقية

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/ph2y

ألفان وعشرون، كان عامًا مليئًا بالأحداث، أحداثٌ وأزماتٌ أثرت على البشرية جمعاء.

فمن تفشي وباء كورونا الذي ضرب العالم اقتصاديًا وصحيًا ونفسيًا وعكَّرَ مناحي الحياة بإغلاق كلي أو جزئي وفرض تعليمًا وعملًا عن بعد، إضافة لقيود على الحركة وحرية الأفراد وصولًا إلى الخسائر البشرية والوفيات الهائلة والضغط المتنامي على قطاع الصحة في أرجاء المعمورة. كما كان مثقلًا بالتوترات السياسية والكوارث الطبيعية، أما المنطقة العربية فشهدت رحيل بعضِ أبرز زعمائها، وموجة اتفاقات سلام وتطبيع بين إسرائيل وعدد من الدول العربية.

عزيزي القارئ

لقد قمنا بتحديث نظام التعليقات على موقعنا، ونأمل أن ينال إعجابكم. لكتابة التعليقات يجب أولا التسجيل عن طريق مواقع التواصل الاجتماعي أو عن طريق خدمة البريد الإلكتروني.

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا