اغتصاب الغابات العذراء

الطبيعة والسفر

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/q7cr

تتحول جزيرة بالاوان الفلبينية، هذه القطعة الصغيرة من الجنة، إلى جهنم بالنسبة إلى القبائل التي تعيش هنا. وسبب ذلك أعمال الشركات الدولية، التي تستخرج فيها الخامات المعدنية. وعلى الرغم من أن الجزيرة تحت حماية اليونسكو، فإن الدخلاء، الذين يحصلون على مساعدة الموظفين المحليين، يقطعون أشجار الغابات العذراء، وبالتالي يطردون السكان الأصليين من أماكن سكناهم المعتادة، ويحرمونهم فرص الحصول على الطعام. ويضطر الناس اليائسون آنذاك إلى قطع الأشجار بأنفسهم وإعداد الأخشاب مقابل أجور ضئيلة، والقضاء بذلك على عالمهم الخاص.

عزيزي القارئ

لقد قمنا بتحديث نظام التعليقات على موقعنا، ونأمل أن ينال إعجابكم. لكتابة التعليقات يجب أولا التسجيل عن طريق مواقع التواصل الاجتماعي أو عن طريق خدمة البريد الإلكتروني.

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا