أغنية ديسباسيتو تصبح الأكثر بثا على الإنترنت في التاريخ

الثقافة والفن

أغنية ديسباسيتو تصبح الأكثر بثا على الإنترنت في التاريخأغنية ديسباسيتو تصبح الأكثر مشاهدة على الانترنت في التاريخ
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/j2in

أعلنت شركة، يونيفرسال ميوزيك، الأربعاء 19 يوليو 2017 أن أغنية، ديسباسيتو، حققت رقما قياسيا تاريخيا للمشاهدات على منصات مختلفة، لتصبح الأكثر بثا على الإطلاق في تاريخ الإنترنت.

وقالت الشركة إنه تم بث الأغنية 4.6 مليار مرة، بالرغم من صدورها بداية شهر يناير هذا العام، وهي للمطرب، لوي فونسي، وبذلك تتفوق على أغنية "Sorry-آسف" للمطرب جاستن بيبر، التي كانت سابقا في صدارة الأغنيات على شبكة الإنترنت.

ويشارك فونسي، وهو من بورتوريكو ويعيش في ميامي، في آداء الأغنية مغني الراب، دادي يانكي، وصدرت منها نسخة موزعة بشكل جديد شارك في غنائها، جاستن بيبر، وظلت الأغنية في صدارة سباقات الأغاني في 35 دولة حول العالم، كما أذيعت في معظم المحطات الإذاعية.

وأسست البنية الموسيقية لأغنية "ديسباسيتو" على نوع من التراث الموسيقي الراقص في بورتوريكو، الذي يتمتع بإيقاعات لاتينية. وعنوان الاغنية يعني "ببطء"، في إشارة للأسلوب الذي يستخدمه فونسي لجذب المستمع. 

ويقول رئيس مجموعة يونيفيرسال ميوزيك، سير لوشيان غرينج، في بيان له إن "نجاح ديسباسيتو يبين كيف يؤثر الاستماع إلى الأغاني عبر الإنترنت في سوق الموسيقى، وجعله أكثر ديمقراطية، فقد فتح البث على الإنترنت المجال لكي تصبح أغنية، ذات إيقاع مختلف من ثقافة ولغة مختلفتين، نموذجا للنجاح العالمي".

المصدر: وكالات