هل تزرع مصر اللحوم؟.. مقترح يثير جدلا واسعا

مال وأعمال

هل تزرع مصر اللحوم؟.. مقترح يثير جدلا واسعا
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/umhj

أثيرت حالة من الجدل الشديد خلال الفترة الماضية على مواقع التواصل الاجتماعي في مصر بشأن مقترح حول زراعة اللحوم بعد ارتفاع أسعارها.

هل تزرع مصر اللحوم؟.. مقترح يثير جدلا واسعا

وشهد هذا الموضوع حالة من السخرية والاستهزاء، وبدأ نشطاء على مواقع التواصل يتساءلون أيضا عن كيفية زراعتها، وهل ستكون اللحوم المزروعة نفس المذبوحة التي يتناولها المواطنون أم لا؟.

ومن جهته قال الدكتور أحمد جلال عميد كلية الزراعة بـ جامعة عين شمس، إن فكرة استزراع اللحوم ليست جديدة وتطبق في دول أخرى، موضحا أن تلك التجارب بدأت في عام 1988 وكذلك في 1998 واستمرت تلك التجارب إلى أن نجح عالم هولندي في إنتاج أول قطعة برغر مصنعة معمليا، وذلك من خلال فريق بحثي.

وأضاف الدكتور أحمد جلال في تصريحات لموقع "القاهرة 24"، أن "في البداية كان الأمر مكلفا للغاية وذلك بسبب تكاليف إنشاء المعامل والمختبرات وأدوات الفريق البحثي الكامل، مؤكدًا أن التكلفة وصلت إلى 300 ألف دولار".

وأشار إلى أن مرحلة إنتاج قطع اللحوم فكرة مبنية على الخلايا الجذعية، والتي تعتبر موجودة في كافة الكائنات الحية، ولها القدرة على تكوين الإنسان بشكل هائل، موضحا أن الخلايا الجذعية نجحت بنسبة 98% في علاج مرضى سرطان الدم اللوكيميا.

وتابع جلال، أن "تحول اللحوم سيتم عن طريق أخذ مجموعة من الخلايا الجذعية من المرحلة الجنينية بتقنية معينة وبعد ذلك تحويلها إلى خلايا الجين، ويأخذ جزء منها ويطبق عليها ما يسمى بعملية الإنماء لتكوين تريليونات الخلايا".

ولفت عميد كلية الزراعة بـ جامعة عين شمس إلى أن "تلك الخلايا سوف يجرى لها عملية تخصصية ويتم وضعها في المفاعل الحيوي، ثم يجرى لها تكاثر لتكوين الأنسجة وبعد ذلك نقوم بتجميع كل الأنسجة بإحدى التقنيات التي تساعد على هذا الأمر التي ينتج من خلالها قطعة اللحم".

وفي نفس السياق، يرى الدكتور أشرف فياض أستاذ الاقتصاد الزراعي لمعهد بحوث الصحراء بمركز البحوث الزراعية، بأن فكرة استزراع اللحوم في مصر تعتبر جيدة ولا يوجد بها أية مشكلة، ولكن تحتاج إلى كثير من الأبحاث والدراسات حتى تكون أمنة للمواطنين.

وأفاد الدكتور أشرف الفياض في تصريحات خاصة لـ القاهرة 24، بأن طريقة استزراع اللحوم سوف تتم عن طريق خلايا بيئية من خلال المختبرات والمعامل، مؤكدًا أن تطبيق فكرة مثل هذه في مصر تحتاج الكثير من الوقت حتى تنجح بطريقة جيدة وتكون نسبة الخطأ في الدراسات والأبحاث معدومة. 

وأشار الفياض إلى، أن استزراع اللحوم نجحت في الدول الأخرى بسبب التجارب الكثيرة التي يؤدونها طوال الوقت، موضحا أنه يجب على مصر التعاون مع تلك الدول التي نجحت فيها الفكرة حتى يتم تطبيقها بشكل جيد، وإذا نجحت فكرة استزراع اللحوم سوف تحل الأزمة على مستوى العالم.

وتابع أستاذ الاقتصاد الزراعي لمعهد بحوث الصحراء بمركز البحوث الزراعية، أن مصر ستكون قادرة على اتخاذ تلك الخطوة  بعد عمل العديد من التجارب والدراسات والأبحاث، لكي يتم التأكد من أنها لا تشكل أية ضررًا على صحة المواطنين.

المصدر: القاهرة 24

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا