بيان روسي أمريكي بريطاني مشترك حول الأسلحة البيولوجية والسمّية

أخبار العالم

بيان روسي أمريكي بريطاني مشترك حول الأسلحة البيولوجية والسمّية
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/jgn7

أعلنت روسيا والولايات المتحدة وبريطانيا عن أهمية تفعيل الإجراءات الهادفة إلى حظر الأسلحة البيولوجية والسمّية، حسبما جاء في بيان منسق بين الدول الثلاث، اليوم الخميس.

وجاء في البيان الذي نشرته وزارة الخارجية الروسية، على موقعها الإلكتروني، أن روسيا والولايات المتحدة وبريطانيا "تتفق على أن العالم يواجه تهديدات خطيرة بالنسبة للأمن البيولوجي، بما في ذلك تهديد تطوير الأسلحة البيولوجية وامتلاكها واستخدامها من قبل جهات حكومية وغير حكومية، وكذلك اختراعات علمية وتقنية بإمكانها أن تفيد، لكن يمكن استخدامها أيضا لإلحاق ضرر". وتابع البيان: "لذا فنرى من بالغ الأهمية تعزيز معاهدة حظر الأسلحة البيولوجية والسمّية، من أجل إعطاء المجتمع الدولي قدرة أكبر على التعامل مع كهذه التهديدات".

وركزت الدول الثلاث على أهمية تفعيل الجهود الرامية إلى تحقق "الإجماع بشأن برنامج العمل اللاحق"، نظرا لقرب اجتماع للدول المشاركة في المعاهدة يزمع عقده في جنيف في 4-8 ديسمبر/كانون الأول المقبل.

كما أعرب البيان عن قناعة موسكو وواشنطن ولندن بضرورة التعاون بين الدول الموقعة على المعاهدة من أجل ضمان دعمها على المستوى العملي، بغض النظر عن تباين الآراء حول كيفية ضمان تطبيق بنود المعاهدة بفعالية أكبر.

وصدر البيان الثلاثي في ختام مؤتمر دولي حول قضايا الأمن البيولوجي جرى في مدينة سوتشي الروسية في 1-2 من هذا الشهر، بمشاركة 26 دولة، وهو أول مؤتمر من هذا النوع استضافته روسيا.

وتم توقيع معاهدة حظر الأسلحة البيولوجية والسمّية في 10 أبريل/نيسان 1972 وأصبحت نافذة في 26 مارس/آذار 1975 عندما صدقت عليها 22 حكومة. وتلزم المعاهدة حاليا 165 دولة موقعة عليها بمنع تطوير، وإنتاج، وتخزين الأسلحة البيولوجية والسمّية، إلا أن فعالية هذه الوثيقة تبقى محدودة في غياب نظام رسمي للتحقق من الالتزام بالمعاهدة.

لمصدر: وكالات

قدري يوسف

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

عارضة أزياء صينية تشبه الدمية تثير الجدل