مصرع 7 أشخاص في فنزويلا وواشنطن تدعو أسر موظفي سفارتها لمغادرة البلاد

أخبار العالم

مصرع 7 أشخاص في فنزويلا وواشنطن تدعو أسر موظفي سفارتها لمغادرة البلاداحتجاجات ضد الحكومة الفنزويلية في كاراكاس 27 يوليو/تموز 2017
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/j3fk

ارتفعت حصيلة القتلى خلال اليومين الأخيرين من الاحتجاجات المستمرة في فنزويلا إلى 7 أشخاص، بحسب مصادر إعلامية.

وكانت المعارضة الفنزويلية أعلنت في وقت سابق الإضراب العام في البلاد احتجاجا على الانتخابات إلى الجمعية التأسيسية التي دعا إليها الرئيس نيكولاس مادورو المقرر إجراؤها يوم 30 يوليو/تموز الحالي. وفرضت وزارة الداخلية الفنزويلية يوم 27 يوليو/تموز حظرا على إجراء الاحتجاجات في البلاد ابتداء من اليوم الجمعة حتى يوم الثلاثاء 1 أغسطس/آب القادم تحت طائلة السجن، إلا أن المعارضة قالت إنها ستستمر بحملتها الاحتجاجية اليوم الجمعة ردا على تصرفات السلطات.

وفي سياق متصل أمرت وزارة الخارجية الأمريكية أفراد أسر موظفي سفارة الولايات المتحدة في كاراكاس بمغادرة فنزويلا  قبل الانتخابات المذكورة.

وقالت الوزارة في بيان إنها سمحت أيضا لموظفي السفارة بالرحيل طواعية.

وفي السياق ذاته أعلنت شركة طيران دلتا الأمريكية وقف رحلاتها إلى فنزويلا ابتداء من 17 سبتمبر/أيلول المقبل.

وكانت بعض شركات الطيران، بينها شركات Avianca الكولومبية، وUnited Airlines الأمريكية، وLufthansa الألمانية، وAir Canada الكندية أعلنت في وقت سابق وقف رحلاتها إلى فنزويلا، مشيرة إلى أنها غير ربحية، ولأسباب أمنية.

يشار إلى أن الاحتجاجات في فنزويلا بدأت، في أوائل أبريل/نيسان الماضي، ضد قرار المحكمة العليا القاضي بتقييد صلاحيات الجمعية الوطنية (البرلمان) التي تشغل المعارضة أغلبية مقاعدها.

وعلى الرغم من أن السلطات ألغت قرار المحكمة، في وقت لاحق، غير أن أنصار المعارضة خرجوا إلى شوارع العاصمة كاراكاس للمطالبة بإقالة أعضاء المحكمة وإجراء انتخابات رئاسية مبكرة.

ويحتج المتظاهرون أيضا على قرار الرئيس نيكولاس مادورو إنشاء جمعية تأسيسية، معتبرين ذلك محاولة لتغيير الدستور.

وبحسب المعطيات الأخيرة فإن أكثر من 100 شخص لقوا مصرعهم نتيجة الاحتجاجات المستمرة في فنزويلا منذ أكثر من ثلاثة أشهر.

المصدر: وكالات

ألكسندر توميلين