إسرائيل تستجوب رجل أعمال أمريكيا

أخبار العالم

إسرائيل تستجوب رجل أعمال أمريكيا رجل الأعمال الأمريكي شيلدون أديلسون
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/iv8o

أكد مصدر أمني إسرائيلي أن الشرطة استجوبت رجل الأعمال الأمريكي شيلدون أديلسون في إطار تحقيق جنائي يتعلق برئيس الوزراء بنيامين نتنياهو، وما بات يعرف بـ"القضية 2000".

ويشتبه في ارتكاب نتنياهو جريمتي استغلال نفوذ، في وقت ينفي فيه رئيس الوزراء الإسرائيلي ارتكاب أي مخالفات، ولم توجه له اتهامات رسمية في أي منهما.

وقال المصدر: "أديلسون، قطب أندية القمار الأمريكي، أدلى بشهادته بشأن شبهات حول تفاوض نتنياهو على اتفاق عام 2015 مع مالك صحيفة (يديعوت أحرونوت)- أوسع الصحف الإسرائيلية انتشارا، في سبيل أن تصب تغطيتها الإخبارية لصالحه".

ويملك أديلسون، المؤيد لنتنياهو والرئيس الأمريكي دونالد ترامب، وأحد أكبر المتبرعين للحزب الجمهوري الأمريكي، صحيفة "إسرائيل هايوم" اليومية المجانية الواسعة الانتشار، وهي صحيفة مؤيدة بشدة لنتنياهو والمنافس الرئيسي لـ"يديعوت أحرونوت".

ونشرت صحيفة "هآرتس" والقناة الثانية في التلفزيون الإسرائيلي تقارير في يناير الماضي، عن الاتفاق الذي ناقشه نتنياهو مع مالك "يديعوت أحرونوت"، والذي يدور حول أن تقدم الصحيفة تغطية محابية له مقابل فرض قيود، ربما تكون تشريعية، على منافستها "إسرائيل هايوم".

وقال المصدر الأمني، الذي طلب عدم نشر اسمه، إن "أديلسون، الذي يزور إسرائيل دوريا وأدلى بأقواله في قسم للشرطة على مقربة من تل أبيب، ليس مشتبها به في القضية".

وقال موشي نجبي، الخبير في الشؤون القانونية للإذاعة الإسرائيلية: "الشرطة ستحاول أن تتأكد من أديلسون، ما إذا كان لنتنياهو أي نفوذ في صحيفته".

وتعتبر "إسرائيل هايوم" على نطاق واسع لسان حال نتنياهو، في حين يؤكد رؤساء تحريرها، أنها "مستقلة وحرة"، ولا تخضع لأي تأثير سياسي.

كما يجري التحقيق مع نتنياهو في قضية ثانية تتعلق بالاشتباه في تلقيه هدايا من رجال أعمال في انتهاك لشروط وظيفته.

المصدر: وكالات

هاشم الموسوي

فيسبوك 12مليون