رئيس الإكوادور يعلن حالة "نزاع داخلي مسلح" ويأمر الجيش بالتحرك للقضاء على العصابات الإجرامية

أخبار العالم

رئيس الإكوادور يعلن حالة
عناصر الشرطة والجيش في الإكوادور
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/wr22

أعلن رئيس الإكوادور دانيال نوبوا أن البلاد في حالة "نزاع داخلي مسلح"، بعد وقوع أعمال شغب واحتجاز رهائن في عدة مدن وسجون، كما قرر تصنيف عصابات الجريمة المنظمة كمنظمات إرهابية.

وكتب نوبوا، في منشور على حسابه عبر منصة "إكس": "وقعت مرسوما بإعلان حالة نزاع داخلي مسلح وتصنيف عصابات الجريمة المنظمة العابرة للحدود كمنظمات إرهابية ومسلحين"، وأورد مرسوم رئيس الإكوادور أكثر من 20 مجموعة تم تصنيفها كمنظمات إرهابية.

وأمر الرئيس الإكوادوري جيش البلاد بـ "تحييد" العصابات الإجرامية التي يبلغ عدد أعضائها عشرات الآلاف، وقال في منشوره: "أمر القوات المسلحة بتنفيذ عمليات عسكرية وفقا للقانون الإنساني الدولي واحترام حقوق الإنسان لتحييد الجماعات المحددة في المادة 4 من هذا المرسوم".

وفي وقت سابق من اليوم الثلاثاء، اقتحم رجال ملثمون مجهولون يحملون أسلحة بيضاء وأسلحة نارية استوديو قناة "تي سي" التلفزيونية في غواياكيل، وقام قطاع الطرق هؤلاء خلال البث التلفزيوني المباشر بوضع قطعة من الديناميت في جيب سترة المذيع وصرخوا "دعوا الشرطة ترحل".

وكان نوبوا قد أعلن، يوم أمس الاثنين، فرض حالة طوارئ لمدة 60 يوما في جميع أنحاء البلاد، بعد وقوع أعمال شغب في عدة سجون وهروب رئيس عصابة كبرى إلى خارج سجنه، ومن المقرر بموجب الإعلان نشر القوات المسلحة لاستعادة النظام داخل السجون.

وجاءت أعمال الشغب تلك عقب مداهمة السلطات عدة سجون في البلاد، الأحد الماضي، للبحث عن أسلحة وتفريق أفراد عصابات مسجونين وتوزيعهم على منشآت مختلفة.

وخلال تفتيش سجن غواياكيل اكتشف مسؤولو وكالات إنفاذ القانون هروب زعيم عصابة "لوس تشونيروس" الكبيرة خوسيه أدولفو ماسياس بيلامار، الشهير باسم (فيتو)، والذي يعد أخطر مجرم في البلاد.

المصدر: RT

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا