"أسيوشيتد برس": الشرطة الإسرائيلية اعتدت على مصورنا في القدس

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/rzes

أفادت وكالة "أسيوشيتد برس" بأن مصورا يعمل لصالحها تعرض للدفع والضرب على أيدي الشرطة الإسرائيلية في "هجوم غير مبرر" أثناء تغطيته احتجاجا في القدس الشرقية الجمعة.

وأعلنت "أسوشيتد برس" غضبها "إزاء العنف الذي تعرض له مصورها محمود عليان".

وكان عليان يغطي تظاهرة أسبوعية في حي الشيخ جراح بالقدس الشرقية، حيث يحاول سكان فلسطينيون منذ فترة طويلة التصدي لجهود مستوطنين يهود لإجلائهم عن منازلهم.

وفقا لعليان، كانت تظاهرة الجمعة هادئة نسبيا، ووقعت فقط مناوشات بسيطة بين شرطة الحدود شبه العسكرية الإسرائيلية ومحتجين.

وأضاف أنه بعد حوالي 15 دقيقة على انتهاء التظاهرة، اقتربت منه مجموعة من أفراد شرطة الحدود وألقوا نحوه قنابل صوت.

وأظهر مقطع مصور عليان وهو يقف أمام سيارة بيضاء عندما اقترب منه أحد أفراد الشرطة، وقام بدفعه إلى الخلف ليقع على الأرض ثم استمر في لكمه عدة مرات.

وأظهر مقطع مصور آخر عليان وهو يصور هجوم الشرطة على عدد من الصحفيين الآخرين قبل أن يتجه إليه الشرطي للاعتداء عليه.

وكان وجه عليان ينزف عندما نقل إلى مستشفى في القدس لإجراء فحوص عليه. ولم يعان من أي كسور، وعاد إلى منزله بعدها بعدة ساعات بوجه ممتلئ بالرضوض وآلام بالرأس والظهر.

ويشار إلى أن شرطة الحدود الإسرائيلية قوة شبه عسكرية عادة ما ترسل لقمع أعمال الشغب وأحيانا ما يكون أفرادها أهدافا لمهاجمين فلسطينيين. وفي الوقت نفسه، عادة ما يتهم أفرادها باستخدام القوة المفرطة ضد محتجين عزل وصحفيين.

وقالت المتحدثة باسم "أسوشيتد برس" لورين إيستون: "نحن غاضبون من هذا الهجوم الذي لا معنى ولا مبرر له من قبل الشرطة الإسرائيلية على مصورنا. مثل هذا العنف ضد الصحفيين كريه وغير مقبول".

المصدر: "أسيوشيتد برس"

عزيزي القارئ

لقد قمنا بتحديث نظام التعليقات على موقعنا، ونأمل أن ينال إعجابكم. لكتابة التعليقات يجب أولا التسجيل عن طريق مواقع التواصل الاجتماعي أو عن طريق خدمة البريد الإلكتروني.

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا