وزير الخارجية الأمريكي: سنبحث كل الخيارات الممكنة للتصدي للتحدي الذي تشكله إيران

أخبار العالم

وزير الخارجية الأمريكي: سنبحث كل الخيارات الممكنة للتصدي للتحدي الذي تشكله إيران
وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/ri1j

قال وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن يوم الأربعاء إن الولايات المتحدة ستبحث كل الخيارات الممكنة للتصدي للتحدي الذي تشكله إيران.

وشدد وزير الخارجية الأمريكي على أن الوقت ينفد فيما يتعلق بعودة إيران للمحادثات النووية.

وصرح بلينكن بأن الولايات المتحدة تراقب تعليقات إيران عن كثب، مشددا على أن واشنطن هي مستعدة للانتقال إلى "خيارات أخرى".

وفي وقت سابق، لوح المبعوث الأمريكي الخاص لشؤون إيران روبرت مالي، بأن جميع الخيارات مطروحة على الطاولة بالنسبة لواشنطن إذا قررت طهران عدم العودة إلى التفاوض بشأن برنامجها النووي في فيينا.

وأشار مالي في حوار مع "مؤسسة كارنيغي للسلام الدولي" إلى أن الجولات الست الأولى من المفاوضات في فيينا أسفرت عن إحراز تقدم حقيقي، لكن الآن هناك فريقا تفاوضا آخر في طهران يظهر بوضوح أنه يعتزم أداء الأمور بطريقة مختلفة.

وحذر مالي من التركيز أكثر من اللازم على موعد استئناف مفاوضات فيينا، مشددا على أن المسألة الرئيسية هي ما إذا كانت إيران ستعود إلى طاولة الحوار مع وجهة نظر واقعية.

وأشار الدبلوماسي إلى أنه لا يمكن لطهران أن تطلب من واشنطن تقديم أكثر مما هو المنصوص عليه في الاتفاق النووي بينما ستقدم إيران أقل، لافتا إلى أنه إذا خرجت مطالب الجمهورية الإسلامية عن حدود خطة العمل الشاملة المشتركة (أي الاسم الرسمي للاتفاق النووي) فيجب إبرام صفقة جديدة ستشمل طيفا أوسع من القضايا.

وفي تصريحات علنية نادرة، تبنى مالي موقفا أشد لهجة تجاه طهران إذا لم تكن مستعدة للعودة للامتثال للاتفاق، الذي وافقت طهران بموجبه على تقييد برنامجها لتخصيب اليورانيوم، وهو سبيل محتمل للحصول على المواد الانشطارية اللازمة لصنع سلاح، في مقابل تخفيف العقوبات.

ومن بين أمور أخرى، قال مالي إن الولايات المتحدة وإسرائيل، التي قصفت سابقا مواقع نووية عراقية وسورية، متحدتان في معارضتهما لتطوير إيران سلاحا نوويا، كما تحدث عن تطبيق الولايات المتحدة عقوبات تهدف لمنع إيران من بيع النفط.

وقال مالي "هناك احتمال قائم بأن تختار إيران مسارا مختلفا، ونحن بحاجة إلى التنسيق مع إسرائيل والشركاء الآخرين في المنطقة.. سأسافر إلى السعودية والإمارات وقطر في غضون أيام لمناقشة الجهود الرامية للعودة إلى الاتفاق النووي والخيارات المتاحة أمامنا لتقييد البرنامج النووي الإيراني إذا لم نتمكن من تحقيق ذلك الهدف".

المصدر: وكالات

عزيزي القارئ

لقد قمنا بتحديث نظام التعليقات على موقعنا، ونأمل أن ينال إعجابكم. لكتابة التعليقات يجب أولا التسجيل عن طريق مواقع التواصل الاجتماعي أو عن طريق خدمة البريد الإلكتروني.

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا