تونس تعرب عن استغرابها من بيان الخارجية الإثيوبية حول سد النهضة

أخبار العالم

تونس تعرب عن استغرابها من بيان الخارجية الإثيوبية حول سد النهضة
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/rb3s

أعربت وزارة الخارجية التونسية عن استغرابها مما تضمنه بيان الخارجية الإثيوبية من تشكيك في التزام تونس بالدفاع عن القضايا الإفريقية في المحافل الدولية وخلال عضويتها بمجلس الأمن.

وقالت الخارجية التونسية في بيان، نشرته على صفحتها الرسمية في "فيسبوك": "اعتمد مجلس الأمن، يوم 15 سبتمبر 2021، بيانا رئاسيا بخصوص سد النهضة الإثيوبي. وقد تقدمت تونس بهذا البيان الرئاسي في إطار التزامها ببعديها الإفريقي والعربي ومن منطلق مسؤوليتها في مجلس الأمن، وتجسيما لإيمانها بضرورة خدمة السلم والأمن وتعزيز قيم الحوار والتفاوض".

وذكرت الوزارة في بيانها أن "تونس حرصت طيلة مسار المفاوضات حول مشروع البيان على التواصل مع كلّ الأطراف المعنيّة، ومع أعضاء مجلس الأمن على مستويات مختلفة، وذلك لتقريب وجهات النظر وبلوغ اتفاق متوازن يراعي مشاغل كلّ الأطراف ومصالحها ويضمن حقّها في التنمية ويبعد المنطقة عن أي توترات".

وقالت: "بقدر ما تثمن تونس علاقات التعاون مع جمهورية إثيوبيا الديمقراطية الفدرالية، فهي تعبر عن استغرابها مما تضمنه بيان وزارة الخارجيّة الإثيوبية الصادر يوم 15 سبتمبر 2021 من تشكيك في التزام تونس الصادق والدائم في الدفاع عن القضايا الإفريقية في كل المحافل الدولية وخلال عضويتها بمجلس الأمن".

وأكدت الوزارة التونسية أنه "تم منذ بداية التفاوض حول مشروع البيان، التنسيق المحكم والتشاور المستمر مع كل الدول المعنية، وأن هذه المبادرة لم تكن موجهة ضد أي طرف، بل الهدف منها تشجيع الدول المعنية على استئناف المفاوضات بشكل بناء، وتثمين الدور المحوري للاتحاد الإفريقي وتعزيز دعم المجموعة الدولية له في رعاية هذه المفاوضات والتوصّل إلى حلّ توافقي، وهو ما انعكس في اعتماد البيان الرئاسي بالإجماع من قبل كل الدول أعضاء مجلس الأمن الذين ساهموا بكل جدية في التوصل إلى نص متوازن تضمن مختلف المقترحات المقدمة من قبلهم ومن قبل الدول المعنية".

المصدر: وزارة الخارجية التونسية

عزيزي القارئ

لقد قمنا بتحديث نظام التعليقات على موقعنا، ونأمل أن ينال إعجابكم. لكتابة التعليقات يجب أولا التسجيل عن طريق مواقع التواصل الاجتماعي أو عن طريق خدمة البريد الإلكتروني.

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا