المعارضة في نيوزيلندا تنتقد الحكومة لسماحها بعودة "داعشية" إلى البلاد

أخبار العالم

المعارضة في نيوزيلندا تنتقد الحكومة لسماحها بعودة
رئيسة وزراء نيوزيلندا جاسيندا أرديرن
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/qxby

انتقدت جوديث كولينز، رئيسة الحزب الوطني، زعيمة المعارضة في نيوزيلندا، سماح السلطات لعودة زوجة أحد مقاتلي "داعش" إلى البلاد، ووصفتها بـ "الإرهابية" و"الأم السيئة".

وبحسب صحيفة "نيوزيلاند هيرالد" المحلية، قالت كولينز بصدد هذه المرأة: "إنها ليست ضحية، لقد كانت جزءًا من "عبادة الموت" (جماعة دينية تعبد وتمجد الموت) التي سببت وجلبت البؤس".

وتابعت قائلة: "أشعر بالأسف الشديد لهؤلاء الأطفال (أطفال تلك المرأة العائدة).. من الواضح أن الناس عادة ينجون من آباء سيئين، لكن نادرا ما أرى الناس ينجون من أمهات سيئات.. إنه وضع مروع".

وأضافت إن هذه المرأة "اختارت أن تدير ظهرها لنيوزيلندا وتتزوج من داعش".

وأكدت زعيمة المعارضة أن "نيوزيلندا ستندم على اليوم الذي سمحت فيه لعروس داعش بالانتقال إلى أراضيها".

ووافقت الحكومة في وقت سابق من هذا الأسبوع على عودة، سهيرة عدن، وطفليها إلى نيوزيلندا من تركيا بعد أن أسقطت أستراليا جنسيتها الأسترالية (كانت تحتفظ بجنسيتين نيوزلندية وأسترالية).

وكانت هذه الأسرة محتجزة في مركز احتجاز المهاجرين بتركيا منذ عبور الحدود من سوريا في وقت سابق من هذا العام. وقبلت نيوزيلندا طلب تركيا بإعادة الأسرة إلى الوطن.

المصدر: www.nzherald.co.nz

عزيزي القارئ

لقد قمنا بتحديث نظام التعليقات على موقعنا، ونأمل أن ينال إعجابكم. لكتابة التعليقات يجب أولا التسجيل عن طريق مواقع التواصل الاجتماعي أو عن طريق خدمة البريد الإلكتروني.

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا