زاخاروفا تحدد سبب اعتقال صحفيين من قناة "دوجد" في بيلاروس

أخبار العالم

زاخاروفا تحدد سبب اعتقال صحفيين من قناة
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/ohq2

قالت المتحدثة باسم الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا، إن سلطات بيلاروس اعتقلت مجموعة صحفيين من قناة "دوجد" التلفزيونية الروسية، لعدم حصولهم على تصاريح تسمح لهم بالعمل داخل الجمهورية.

وأشارت زاخاروفا إلى أن السفارة الروسية في مينسك، على اتصال بسلطات بيلاروس، بهذا الخصوص. ويجري تقديم المساعدة القنصلية للصحفيين. وأضافت زاخاروفا، أنه "تم تحديد مكان تواجد الصحفيين".

من جانبها، قالت ماريا كوليسنيكوفا، ممثلة المقر الانتخابي للمرشح السابق لانتخابات الرئاسة في بيلاروس، فيكتور باباريكو، إنه تم اعتقال الصحفيين المذكورين، بعد أن تحدثوا معها في الشارع.

في ذات الوقت، صرح تيخون دزيادكو، رئيس تحرير القناة، بأن قناة "دوجد" طلبت منحها الاعتماد للعمل في بيلاروس، لكنها لم تتلق أي رد.

وفي وقت سابق، أفادت القناة، بأن سلطات بيلاروس اعتقلت مراسلها والمصور التلفزيوني الذي يرافقه. وذكرت أن "اشخاصا بملابس مدنية وملثمين اعتقلوا المراسل والمصور، بعد أن قاموا بطرحهما على الاسفلت واقتادوهما إلى مكان مجهول".

المصدر: نوفوستي

 

 

 

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا