جاستن ترودو يعترف بـ"إبادة جماعية" لنساء من شعوب كندا الأصلية

أخبار العالم

جاستن ترودو يعترف بـ
رئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو حاملا تقرير الإبادة الجماعية
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/lxza

أكد رئيس الوزراء الكندي، جاستن ترودو، أنه "يقبل" النتائج المثيرة للجدل لتقرير وصف موت أكثر من ألف امرأة من سكان كندا الأصليين بـ "الإبادة الجماعية".

ووافق ترودو، في خطاب له يوم الثلاثاء، على التقرير الذي أعدته لجنة تحقيق حول نساء جرى اختفائهن واغتيالهن منذ سنة 1980، إلا أنه تفادى في البدء ذكر كلمة "إبادة جماعية"، على الرغم من تكرارها أكثر من 120 مرة من قبل كاتبي هذه الوثيقة التي تحتوي على 1200 صفحة.

وعلق ترودو لاحقا على التقرير ذاته بالقول "نحن نحيي عمل لجنة التحقيق ونقبل نتائجها، خاصة في وصفها ما حدث بالإبادة الجماعية".

من جهتهم، شدد معدو التقرير على أن جرائم اغتيال واختفاء أكثر من 1200 امرأة من شعوب كندا الأصلية بين سنتي 1980 و2012 ارتكبها سكان أصليون وغير أصليين، وشارك فيها أزواجهن وأفراد من عائلاتهن، وحتى قاتلون محترفون.

كما أكد أعضاء اللجنة أن الكثير من هذه الجرائم مرتبطة بالفقر والعنصرية والتمييز الجنسي ضد النساء في مجتمعات السكان الأصليين، إلى جانب "محاولات الدولة الكندية إدماج هؤلاء السكان بالقوة".

وأثار استخدام كلمة "إبادة جماعية" في التقرير لغطا كبيرا في كندا، حيث ندد الكثير من منتقديه باستخدام "لغة استفزازية بعيدة كل البعد عن التعريفات القانونية الدولية للإبادة الجماعية".

المصدر: أ ف ب + لوفيغارو

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

ملك الأردن يصل إلى الباقورة بعد استعادتها من إسرائيل ويصلي على أرضها