فتاتان تعمقان الجراح بين الهند وباكستان

أخبار العالم

فتاتان تعمقان الجراح بين الهند وباكستان
معبد هندوسي في كراتشي، باكستان، 21 أغسطس 2017
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/lmn4

احتدم الخلاف بين الهند وباكستان بعد ظهور تقارير تحدثت عن اختطاف فتاتين هندوسيتين مقيمتين في باكستان وإجبارهما على تغيير دينهما.

واشتعلت الأجواء أمس الأحد، بعد تغريدة لوزيرة الخارجية الهندية سوشما سواراج على صفحتها في موقع "تويتر"، مطالبة المفوضة السامية في إسلام آباد بإرسال تقرير حول مقال إخباري زعم اختطاف الفتاتين وإجبارهما على تغيير ديانتهما، وهو تدخل علني نادر من قبل مسؤول هندي كبير. 

من جهته، قال وزير الإعلام الباكستاني فؤاد شودري، إن بلاده تولي اهتماما كبيرا للمسألة، مطالبا الهند ذات الغالبية الهندوسية بأن تعتني هي أيضا بالأقلية المسلمة لديها.

ورد تشودري على تغريدة سوراج: "سيدتي الوزيرة ، أنا سعيد لأن لدينا في الإدارة الهندية أشخاصا يهتمون بحقوق الأقليات في بلدان أخرى".

وتابع: "أتمنى حقا أن يدفعك ضميرك للدفاع عن الأقليات لديكم أيضا".

وقالت الشرطة الباكستانية إنها سجلت شكوى تتعلق بالاختطاف والسرقة من قبل والدي المراهقين، مشيرة إلى وجود احتمال كبير لإلقاء القبض على الجناة اليوم الاثنين.

وفي وقت لاحق خلال مؤتمر صحفي، أشار الوزير الباكستاني إلى أعمال الشغب الدينية التي شهدتها ولاية كجرات شمال غرب الهند في عام 2002، والتي قتل خلالها أكثر من 1000 شخص، معظمهم من المسلمين.

وتتهم باكستان الهند بانتهاك حقوق الإنسان خاصة في جامو وكشمير، الولاية الوحيدة ذات الأغلبية المسلمة في الهند، وهو ما تنفيه نيودلهي.

المصدر: رويترز

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا