طراد نووي روسي مزود بأذكى الأسلحة

العلوم والتكنولوجيا

طراد نووي روسي مزود بأذكى الأسلحةطراد الأميرال ناخيموف
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/jblh

تجري عملية تحديث الطراد النووي الصاروخي الروسي "الأميرال ناخيموف" على قدم وساق، ويتوقع أن تختتم بحلول عام 2021.

أفاد بذلك الناطق باسم إدارة العلاقات العامة في وزارة الدفاع الروسية العقيد البحري إيغور ديغالو الذي قال إن أعمال الإصلاح والتحديث تجري وفقا للجدول الزمني، مشيرا إلى أن مصنع "سيفماش" للسفن في ميناء سيفيرودفينسك ببحر بارنتس، هو الذي تولى تنفيذ عملية تحديث السفينة.

وقال العقيد إن الطراد النووي الصاروخي الثقيل سيمتلك نتيجة التحديث مواصفات تقنية وتكتيكية فريدة، الأمر الذي سيزيد من قدرة البحرية الروسية.

وسيزود الطراد الذي تبلغ إزاحته 26 ألف طن، في نتيجة تحديثه، بصواريخ "أونيكس" المجنحة المضادة للسفن وصواريخ "تسيركون" الفرط صوتية التي تطير في سحابة من البلازما، ويمكن أن تدمر الأهداف البحرية من مدى 400 كيلومتر خلال دقائق. كما سيزود الطراد بمنظومات "أس-500" المضادة للطائرات والصواريخ (الدرع الصاروخية).

طراد الميرال ناخيموف"

وزودت السفينة بمفاعل نووي إلى جانب مرجلين ما يضمن سرعة إبحار تبلغ 32 عقدة بحرية.

يذكر أن بناء طراد "الأميرال ناخيموف" النووي الصاروخي من مشروع "1144 - أورلان" بدأ في مصنع البلطيق للسفن، عام 1983 تحت اسم "كالينين" (رئيس مجلس السوفيت الأعلى في عهد ستالين). وتم إنزاله في البحر عام 1986. وفي 30 ديسمبر عام 1988، دخل الطراد تشكيلة الأسطول البحري السوفيتي بعد أن تم تغيير تسميته من "كالينين" إلى "الأميرال ناخيموف".

المصدر: سلاح روسيا

يفغيني دياكونوف