اكتشاف جسر أثري قديم وسط موسكو

العلوم والتكنولوجيا

اكتشاف جسر أثري قديم وسط موسكوالعثور على آثار جسر قديم
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/iux2

عثر العمال في أثناء أعمال الحفر والترميم، في الساحة السلافية وسط موسكو، على جسر قديم من الحجارة البيضاء يعود إلى القرن الـ17 الميلادي.

وكان يعتقد سابقا أن هذا الجسر مفقود، إذ أنه ذكر مرة واحدة فقط في وثيقة قديمة يقدر عمرها بـ400 عام.

وجاء في بيان نشره موقع بلدية موسكو أن الجسر اكتشف على عمق مترين، وأن طول القسم المكتشف منه يبلغ 17 مترا، وارتفاعه 1.5 متر. وأكد العلماء أن ما اكتشف هو أساس حجري للجسر وطوق مصنوع من الطوب.

وعثر العلماء على حرفي П وД، على بقايا الجسر، ما يدل حسب العلماء على أن تاريخه يعود إلى الربع الثالث للقرن السابع عشر.

وقال رئيس إدارة التراث الحضاري في بلدية موسكو، أليكسي يميليانوف، إن علماء الآثار قاموا بمعاينة القطعة الأثرية، ثم أخذوا عينات من الطوب والحجارة البيضاء وغطوا الجسر بالتراب مجددا.

وقال العلماء إن الجسر كان يؤدي إلى بوابة البرج البربري للمدينة الصينية في موسكو (كيتاي غورود). وبحسب العلماء فإن والدة القيصر "إيفان الرهيب" كانت قد أمرت بإنشاء نسخة خشبية منه، حيث جرت أعمال الإنشاء في الأعوام 1533-1535. وكان من المفترض أن يحمي الجسر وسط موسكو من الأعداء، وسمح تصميمه بتحمل إصابات حتى قذائف المدافع.

أما طول قلعة المدينة الصينية (كيتاي غورود)، التي كان الجسر جزءا منها فبلغ آنذاك 2.5 ألف متر. وتضمنت القلعة 12 برجا، إحتوى بعضها أبوابا. وفي القرن الـ17، أعيد بناء الجسر باستخدام الحجارة البيضاء، حيث ذكر ذلك في وثيقة صدرت العام 1646.

وكان هذا الجسر قد استخدم للدخول إلى موسكو حتى عشرينيات القرن 19 حين أمر الإمبراطور، ألكسندر الأول، بهدمه وردم حفرة مليئة بالماء كانت تحيط به. ثم تمت تسوية سطح الساحة السلافية. أما ما تبقى من الجسر فدفن تحت الأرض إلى أن اكتشفه العمال.

المصدر:ريا نوفوستي

يفغيني دياكونوف