أهم الأسلحة والمعدات التي تسلمتها أوكرانيا عام 2023 من الغرب

العلوم والتكنولوجيا

أهم الأسلحة والمعدات التي تسلمتها أوكرانيا عام 2023 من الغرب
صواريخ ATACMS الفائقة الدقة
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/wka4

تسلمت كييف، عام 2023، من الغرب كميات كبيرة من الأسلحة والمعدات، بينها صواريخ ودبابات ومدافع ومنظومات للدفاع الجوي وأسلحة للحرب الإلكترونية ومسيرات.

صواريخ ATACMS الفائقة الدقة

أهم الأسلحة والمعدات التي تسلمتها أوكرانيا عام 2023 من الغربصواريخ ATACMS الفائقة الدقة

تطلق منظومة " ATACMS" الأمريكية صواريخ "أرض-أرض" الموجهة، التي تنتجها شركة "لوكهيد مارتن". ويبلغ مدى هذه الصواريخ 300 كلم، وبمقدور المنظومة إطلاق عدة صواريخ في آن واحد، تضرب أهدافا في عمق الأراضي بدقة عالية.

صواريخ "هيمارس" الأمريكية

أهم الأسلحة والمعدات التي تسلمتها أوكرانيا عام 2023 من الغربصواريخ "هايمارس" الأمريكية

بمقدور "هيمارس" الكلاسيكية إطلاق النيران إلى مسافة 80 كلم. كما يمكنها نظريا أن ترمي إلى 300 كلم، لكن ذلك يمكن أن يتحقق فقط بواسطة منصة ATACMS Block IA التكتيكية الخاصة.

دبابات "ليوبارد 2 آ 6" الألمانية 

أهم الأسلحة والمعدات التي تسلمتها أوكرانيا عام 2023 من الغربليوبارد 2 آ 6

دبابة  Leopard 2А6 هي أحدث نسخة لدبابة "ليوبارد" الألمانية، وتتميز عن سابقاتها بدروع البرج القوية وأجهزة الحماية من الألغام. لكن مدفعها الذي ازداد طوله حتى 1320 ملم هو أهم ميزة لتلك الدبابة. وسلمت ألمانيا الجيش الأوكراني كذلك كميات من دبابات ليوبارد - 1" و"ليوبارد 2آ 4". ولكن مواصفاتها أسوأ بكثير من Leopard 2А6 سواء من حيث حمايتها الدينامية أو قدرتها على المناورة. ويمكن مقارنتها بالدرجة الأولى بنماذج قديمة من دبابات "تي - 62" و"تي 72" السوفيتية الصنع.

دبابات "أبرامز" الأمريكية

أهم الأسلحة والمعدات التي تسلمتها أوكرانيا عام 2023 من الغربدبابة "أبرامز"

سلمت الولايات المتحدة أوكرانيا كمية محدودة من دباباتها "أبرامز" (بضع عشرات من الدبابات) . وبعد أن تأكدت القيادة الأمريكية من تعرض دبابات "ليوبارد" الألمانية لإصابات عديدة في المعارك مع الجيش الروسي طالبت الأوكرانيين بعدم استخدام "أبرامز" بقدر الإمكان في الظروف القتالية وخاصة في الهجوم.

قارنت صحيفة "ناشونال إنترست" الأمريكية بين دبابتي "تي-90" الروسية و"أبرامز إم 1 آ2" الأمريكية، وحاولت تحديد الدبابة التي ستنتصر في حال وقوع اشتباك مباشر بينهما.

وقامت الصحيفة بتحليل مواصفات نسخة "SEP v3" الأخيرة من دبابة "أبرامز أم 1 آ2" ودبابة "تي-90 إم" الروسية.

وأشارت الصحيفة إلى التشابه بين مواصفات الدبابتين. إلا أن قذائف "М829А4" الخارقة للدروع، والتي تمتلكها "أبرامز" قادرة على خرق درع الدبابة الروسية من الجيل الجديد "ريليكت". أما دبابة "تي-90" فتستخدم قذائف "سفينيتس" التي دخلت في خدمة الجيش الروسي في تسعينيات القرن الماضي، ولها أيضا قدرة فائقة خارقة للدروع. كما تتزود الدبابة الروسية بصواريخ "إينفار" المضادة للدبابات الحديثة، التي لا تمتلكها "أبرامز" الأمريكية.

وقالت الصحيفة إن "أبرامز أم 1 آ2" تستخدم رادرات حرارية أكثر حداثة، إلا أنها أثقل بكثير، ما يجعلها أقل قدرة على المناورة مقارنة بالدبابة الروسية.

وتوصلت الصحيفة في ختام مقالها إلى أن الاشتباك بين الدبابتين سيسفر عن اختراق دروع كلتيهما، ما يعني أن الانتصار في المعركة يتوقف على كفاءة طاقمي الدبابتين، علما أن مواصفاتهما وقدراتهما متعادلتان تقريبا.

مدرعة "برادلي" الأمريكية

أهم الأسلحة والمعدات التي تسلمتها أوكرانيا عام 2023 من الغرب

تسلم الجيش الأوكراني عام 2023 كميات كبيرة من عربات "بي إم بي" (برادلي)، وذلك قبل أن يتم تسليمه دبابات "أبرامز". وتسلح العربة بمدفع عيار 25 ملم ورشاش عيار 7.62 ملم وقاذفة القنابل "دراغون"( التنين). ويولد محركها قوة 500 حصان، ويبلغ وزنها 30 طنا، طولها 6.55 متر، عرضها 2.97 متر، ارتفاعها 3.38 متر. سرعتها القصوى على الطريق المعبدة 61 كلم/ساعة.

وبمقدور المدرعة اجتياز جدار بارتفاع 0.91 متر وحفرة بعرض 2.59 متر، كما يمكنها عبور موانع مائية. عربات "سترايكر" المدرعة

الدبابة المدولبة الفرنسية

أهم الأسلحة والمعدات التي تسلمتها أوكرانيا عام 2023 من الغرب

تسلمت وحدات جيش نظام كييف نهاية فبراير عام 2023 دبابات مدولبة فرنسية الصنع، ويشار إلى أن عددها 14 دبابة من طراز AMX-10RC.

وحسب مصممي الدبابة فإنها يجب أن تستخدم للدعم الناري والاستطلاع، لكن يبدو أن القوات المسلحة الأوكرانية قررت استخدامها لتحل محل دبابات "تي – 64" و"تي – 72" المدمرة في المعارك مع الجيش الروسي.

وتم تزويد AMX-10RC بمدفع عيار 105 ملم الذي يستخدم قذائف لا تتفق ومعايير مدافع أخرى لدول الناتو. وسيثير هذا الأمر مع مرور الوقت مشاكل متعلقة بتوريد الذخائر.

ويستخدم في الدبابة كذلك الرشاشان عيار 7.62 ملم والرشاش المضاد للجو من طراز M2 Browning. كما تستخدم في الدبابة منظومة تصويب قديمة تم نزعها عن دبابات AMX-30B2 القتالية. وهناك مقياس المسافة الليزري والحواسيب الباليستية وأجهزة الرؤية الليلية مع غياب أجهزة التوازن، ما يشكّل صعوبة على سير الدبابة. وتعجز دروع الدبابة عن التصدي لذخائر 30 ملم التي تطلقها المدافع الأوتوماتيكية الروسية.

وزن الدبابة 22000 كلغ، وسرعتها 85 كلم/ساعة، واحتياطي الحركة 1000 كلم، وطاقم الدبابة 4 أفراد. ما طواقمها المؤلفة من 40 فردا فيتلقون تدريبات على قيادة وصيانة الدبابة في مركز التدريب في مدينة سوميور الفرنسية.

ومن غير المستبعد أن تصل فيما بعد دفعات جديدة من تلك الدبابات، إذ أن الجيش الفرنسي يستخدم الآن ما يزيد عن 200 قطعة من تلك المدرعات الثقيلة، مع العلم أن فرنسا تسلم أوكرانيا في الوقت الراهن عربات الاستطلاع EBRC Jaguar الأكثر إتقانا.


مدافع CAESAR الذاتية الحركة الفرنسية الصنع

أهم الأسلحة والمعدات التي تسلمتها أوكرانيا عام 2023 من الغربمدفع "تسيزار" الفرنسي

شكا قائد اللواء الأوكراني يان يازيتشين في مقابلة مع صحيفة "موند" الفرنسية من خصائص مدافع CAESAR الذاتية الحركة التي سلمتها فرنسا للقوات المسلحة الأوكرانية التي تعد ممتازة من ناحية. لكن من ناحية أخرى فإن امتيازها يمنع الأوكرانيين من استخدامها الأفضل في القتال. 

وأعلن قائد اللواء أن مدافع CAESAR الذاتية الحركة التي سلمتها فرنسا للقوات المسلحة الأوكرانية حساسة وهشة جدا ولا تصلح لوقائع الحرب وللعمليات الحربية الجارية في أوكرانيا. 

وقال في حديث أدلى به لصحيفة "موند" الفرنسية  إن" سلاحكم يرمي بسرعة كبيرة جدا وبدقة فائقة، لكني لا استخدمه إلا نادرا ما لأنه هش ولا يصلح لوقائع الحرب".

وشكا قائد اللواء الأوكراني من أبعاد CAESAR الكبيرة. وأوضح أنه في حال وضعه على أرض مكشوفة سيكون مستهدفا حكما بعد دقائق معدودة، وهناك سلبية هامة أخرى تكمن في أنه لا يمكن أن يتحمل تأثير الأوحال في المنطقة.

وكانت صحيفة "نيويورك تاميز" الأمريكية قد أفادت في وقت سابق بأن جنود الجيش الأوكراني صاروا يعبرون عن عدم رضاهم بنوعية تدريبهم في دول حلف الناتو وكذلك غير راضيين عن جاهزية المعدات الحربية التي يتسلمونها من الغرب. وأوضحت الصحيفة أن الأسلحة الغربية عاجزة، حسب الجنود الأوكرانيين عن التصدي لقدرة الجيش الروسي. وقالوا إن السلاح الغربي يخصص لقمع الانتفاضات وليس للمشاركة في حروب مثل الحرب الأوكرانية.

الصواريخ الأمريكية المضادة للرادار AARGM 

صاروخ AARGM Advanced Anti Radiation Guided) Missle ) تم تصميمه في الولايات المتحدة في ثمانينيات القرن الماضي بطلب من الجيش الإيطالي.

ومن مميزات هذا الصاروخ رأسه القتالي المركّب القادر على العمل كصاروخ عادي وكصاروخ راداري في مجال الموجات الميليمترية. ويسمح نظام العمل الأخير للصاروخ  باكتشاف هوائيات الرادار حتى في حال فصله عن العمل. ويمتلك الصاروخ نظام توجيه استمرارياً، بصفته نظاما رئيسيا ونظام توجيه يعتمد الملاحة الفضائية. ويساعده هذان النظامان على توجيهه إلى منطقة يتوقع أن تنشر فيها رادارات العدو، ثم يبدأ الصاروخ في البحث مستقلاً عن الرادارات المراد تدميرها.

وبدأ عام 2016 في الولايات المتحدة العمل على تحديث الصاروخ الراداري وتصميم صاروخ AARGM-ER باستطاعة عمل كبيرة، وتم تزويده بوحدة التسريع النفاثة، ما زاد إلى حد بعيد من مدى إطلاقه. وبلغ طول الصاروخ 4.17 متر، وقطره 0.25 متر، وباع جناحه 1.13 متر، ووزنه 361 كلغ، وزن رأسه القتالي 66 كلغ، ومدى عمله الأقصى 150 كيلومترا، ومدى عمله الأدنى 25 كيلومترا.

المصدر: RT

 

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا