مشروع روسي إندونيسي مشترك لاستخلاص الهيدروجيل من النفايات الغذائية "لتنقية المياه"

العلوم والتكنولوجيا

مشروع روسي إندونيسي مشترك لاستخلاص الهيدروجيل من النفايات الغذائية
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/wgxm

تمكن علماء جامعة تومسك الروسية بالتعاون مع زملائهم من جامعة براويجايا الإندونيسية من الحصول على هيدروجيل من النفايات الغذائية يصلح لتنقية المياه الطبيعية من المعادن الثقيلة.

ويقول أنطونيو دي مارتينو، الأستاذ المساعد في كلية بحوث العمليات الكيميائية والطبية الحيوية في جامعة تومسك للعلوم التقنية: "الميزة الفريدة لطريقتنا هي استخدام نهج متكامل يتضمن المعالجة بالموجات فوق الصوتية. والاستخراج بالموجات فوق الصوتية طريقة غير تقليدية لتحسين عمليات الاستخراج. ولها مزايا عديدة مقارنة بالعمليات التقليدية، مثل معالجة المذيبات. وتتطلب هذه الطريقة درجات حرارة أقل، وتمر بشكل أسرع وتسمح بالحصول على كمية كبيرة من السكاريد على شكل مسحوق جاف".

وقد خلط الباحثون مستخلص السكاريد الناتج مع مادة مثبتة للخليط للحصول على هيدروجيل ذي مسامية عالية، ما يسمح له بامتصاص الكثير من الماء على مساحة كبيرة. الميزة الرئيسية له هي القدرة العالية على امتصاص المعادن الثقيلة: الكروم والرصاص والكادميوم والزئبق والكوبالت. كما يمكن فصل هذا الهيدروجيل بسهولة عن الماء عن طريق التجفيف البسيط، ما يسمح باستخدامه، في المرشحات ووحدات تنقية المياه.

وتجدر الإشارة إلى أن الهيدروجيل المستخدم حاليا يصنع من مواد اصطناعية. ولكن العلماء استخدموا في هذه الطريقة مواد خام بديلة - الموز والتفاح والبرتقال لاستخلاص السكاريد. وقد اختبرت تقنية مماثلة في إندونيسيا في إطار المشروع المشترك بين جامعة تومسك وعلماء إندونيسيين، اعتمدت على السكريات من الفواكه الأخرى - المانجو والبابايا. واتضح أن اختلاف كمية البكتين والسليلوز والنشا يؤثر في بنية الهيدروجيل وخصائصه. لذلك يحاول الباحثون تطوير التكنولوجيا لاستخلاص الشوائب الضارة منه لإعادة استخدامه.

وتتضمن المرحلة التالية من المشروع، دراسة قدرة الهيدروجيل على إزالة مختلف المعادن الثقيلة من الماء - أولا على مخاليط نموذجية، ثم على عينات حقيقية من المياه الملوثة في منطقة تومسك ومنطقة جاوة في إندونيسيا.

المصدر: تاس

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا