مروحيات روسية تزود بدرونات انتحارية

العلوم والتكنولوجيا

مروحيات روسية تزود بدرونات انتحارية
صورة أرشيفية
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/ounf

تسمح المنصة الذكية لإطلاق الصواريخ التي صممها مركز "زاسلون" العلمي التقني الروسي بأن تطلق مروحية "مي – 28 إن إم" منها درونات صغيرة وانتحارية.

أفاد بذلك يوم 1 أكتوبر مصدر لوكالة "تاس" الروسية  في مجمع الصناعات الحربية الروسية. وقال إن المنصة الذكية لإطلاق الصواريخ " بي 8 في10 – أو في" التي صممها مركز "زاسلون" العلمي التقني لا تختلف عن أسلحة المروحيات المستخدمة حاليا بإمكانية تغيير عدد الصواريخ التي تطلقها فحسب بل و بوجود أجهزة تقوم ببرمجة تلك العملية والأسلحة نفسها.

وترسل تلك الأجهزة معلومات واردة من نظام التحكم في  الأسلحة إلى الصواريخ الموجهة وغير الموجهة وإلى الدرونات الصغيرة والانتحارية.

وتساعد  الأجهزة المبرمجة في شحن بطاريات الدرون مثلا  وترسل أمرا بتشغيل وإطلاق الدرون الذي سيحلق لاحقا استنادا إلى برنامجه الداخلي وتنفيذا لمهمة أوكلت إليه.

وتم تصميم المنصة الذكية أولا لمروحية "مي – 28 إن إم" فقط. إلا أنه يمكن أن تستخدمها الآن كل المروحيات الروسية الضاربة المزودة بنظام حديث للتحكم في الأسلحة، بما فيها "مي – 28" (صياد الليل)، "كا-52"، نماذج قتالية لـ"مي- 8".

إذن فإن جهاز لاب توب واحد يستطيع أن يعيد برمجة نظام التحكم في الأسلحة في المروحيات المذكورة لتكون قادرة على توجيه صواريخ "جو- أرض" العادية والأسلحة الذكية فائقة الدقة والدرونات.

يذكر أن المنصة الذكية لإطلاق الصواريخ " بي 8 قي10 – أو في" كشف عنها لأول مرة في منتدى "الجيش – 2018" الذي عرض منصات مزودة بمواسير عيار 80 ملم، يمكن أن يطلق منها عدد مختلف من الصواريخ، بما فيها 10 صواريخ و15 صاروخا و20 صاروخا وحتى 25 صاروخا.

المصدر: تاس

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا