روسيا قد تختبر سفنا صاروخية معدلة في القطب الشمالي

العلوم والتكنولوجيا

روسيا قد تختبر سفنا صاروخية معدلة في القطب الشمالي
سفينة حربية روسية من نوع "كاراكورت"
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/ogp5

أعلنت مصادر مطلعة في مجال الصناعة العسكرية الروسية أن الخبراء في البلاد سيختبرون نماذج معدلة من سفن "كاراكورت" الصاروخية الصغيرة في مناطق القطب الشمالي.

وقال مصدر لصحيفة "إزفيستيا" الروسية "إن سفنا معدلة جديدة من نوع MRK 22800 كاراكورت التي تطورها روسيا في إطار المشروع الحكومي رقم 22800 سيتم اختبارها قبالة سواحل القطب الشمالي".

وتبعا للمصادر فإن سفن MRK 22800 الجديدة  تعتبر من بين أحدث السفن في سلاح البحرية الروسي، وتتميز عن سفن كاراكورت التقليدية باحتوائها على منظومات "بانتسير" المضادة للأهداف الجوية.

ويتوقع أن تصبح هذه السفن في المستقبل إحدى أنواع السفن الصاروخية التابعة للواء الأول في الفرقة 36 في أسطول بحر البلطيق الروسي، والتي تتواجد سفنها في قاعدة بحرية بالقرب من كالينينغراد.

وتشير بعض المعلومات المتوفرة إلى أن روسيا تخطط أيضا لإرسال سفينة من هذا الطراز من بحر البلطيق إلى قوات الأسطول الشمالي في الجيش ليتم اختبارها في الظروف المناخية القاسية، لكن القرار النهائي بهذا الخصوص لم يتخذ بعد.

وسفن "كاركورت" التي تطورها روسيا في إطار المشروع الحكومي رقم 22800 هي فرقاطات بحرية صاروخية طولها 67 مترا، وعرضها 11 م، ومقدار إزاحتها للمياه 800 طن، ويمكنها الإبحار لمسافات تصل إلى 2500 ميل بسرعة 30 عقدة بحرية، وإنجاز مهمات تستمر لـ 11 يوما.

المصدر: إزفيستيا

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا