بيسكوف: قرار اللجنة الأولمبية الدولية يتطلب تحليلا عميقا

الرياضة

بيسكوف: قرار اللجنة الأولمبية الدولية يتطلب تحليلا عميقاالناطق الرسمي باسم الرئاسة الروسية دميتري بيسكوف
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/jl8i

أعلن المتحدث الصحفي باسم الرئاسة الروسية، دميتري بيسكوف، أن قرار اللجنة الأولمبية الدولية حول مشاركة الرياضيين الروس في الدورة الأولمبية القادمة عام 2018، يتطلب تحليلا عميقا.

وقال بيسكوف للصحفيين: "يجب الآن بالطبع استثناء العواطف، وإجراء تحليل جدي لتلك القرارات التي اتخذتها اللجنة الأولمبية الدولية بحق بلادنا، قبل أن نفصح عن أية قرارات في هذا الشأن".

وأضاف بيسكوف :" من الضروري الآن تحديد من سيجري هذه الاتصالات، وكيفية إجراء الاتصالات، كما ينبغي توضيح عدد من المسائل التكنولوجية الأخرى".

وأكد بيسكوف على أن قرار اللجنة الأولمبية الدولية باستبعاد الرياضيين الروس من دورة الأولمبياد الشتوية في "بيونغ تشانغ"، ليست ذات أولوية، وإنما لابد من التركيز أولا على الدفاع عن مصالح الرياضيين الروس.

وقال بيسكوف بهذا الصدد :" بكل ثقة أستطيع القول بأن هذه المسألة ليست ذات أولوية لدينا، وإنما الأولوية هي حماية مصالح الرياضيين لدينا، الرياضيين الروس والرياضيين من أبناء وطننا. ويجب علينا أن نركز كل جهودنا على هذه المسألة، في المقام الأول".

هذا وقررت اللجنة التنفيذية للجنة الأولمبية الدولية، أمس الثلاثاء، استبعاد اللجنة الأولمبية الروسية، وفي الوقت نفسه، سيتاح للرياضيين "النظيفين" فرصة المنافسة في دورة الألعاب الأولمبية لعام 2018 في "بيونغ تشانغ" الكورية الجنوبية تحت العلم الأولمبي.

وأعلنت محكمة التحكيم الرياضية، في بيان لها، اليوم الأربعاء، أن 22 رياضيا روسيا قدموا طعونا ضد قرار اللجنة الأولمبية الدولية بإبعادهم بسبب مخالفات قواعد مكافحة المنشطات.

وتفيد الأنباء، بأن المحكمة ستنظر في الطعون الـ22 كل على حدة.

المصدر: سبوتنيك

فادي سيمير