تقييم مهين لـ "صاروخ ماديرا"!

الرياضة

تقييم مهين لـ ميسي ورونالدو
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/jc7q

تصدر نجم نادي برشلونة، الأرجنتيني ليونيل ميسي، قائمة هدافي الدوريات الأوروبية الكبرى برصيد11 هدفا، فيما تذيل هداف ريال مدريد، كريستيانو رونالدو، القائمة من دون أهداف.

ويمتلك ميسي متوسط 1.57 هدف في المباراة الواحدة،‏ مقابل 1.5 للكولومبي فالكاو، مهاجم موناكو، الذي جاء في المركز الثاني في القائمة، بإحرازه 12 هدفا في 8 مباريات في الدوري الفرنسي.

وحل الأرجنتيني الآخر باولو ديبالا، نجم يوفنتوس الإيطالي، في المركز الثالث في ترتيب قائمة أفضل الهدافين في أكبر دوريات القارة العجوز، بـ10 أهداف، سجلها في 7 مباريات، بمتوسط 1.43 هدف في كل مباراة، أما المركز الرابع، فقد عاد للمهاجم الدولي الإيطالي، شيرو إيموبيلي، هداف لاتسيو، برصيد 9 أهداف، أحرزها في 7 مباريات، بمتوسط 1.28 هدف في المباراة الواحدة.

وجاء في المراكز من الخامس إلى السابع، الثلاثي، البولندي روبرت ليفاندوفسكي (هداف بايرن ميونيخ الألماني)، والغابوني بيير أوباميانغ (هداف بوروسيا دورتموند،) والأوروغوياني إدينسون كافاني (هداف باريس سان جيرمان الفرنسي)، برصيد 8 أهداف لكل منهم.

وعلى مستوى دقائق اللعب كان التفوق الأكبر لصالح الأسطورة الأرجنتيني، الذي سجل معدلا تهديفيا يبلغ هدفا واحدا كل 49 دقيقة لعب، مقابل 55.3 دقيقة لفالكاو، الذي تجاوز دايبالا بفارق ضئيل للغاية.

ولا يدخل النجم البرتغالي رونالدو، المرشح للفوز بجائز الكرة الذهبية للمرة الخامسة في تاريخه، حاليا دائرة المنافسة على صدارة قائمة هدافي الدوريات الأوروبية الكبرى، إذ لم يفلح "صاروخ ماديرا" في هز الشباك في الدوري الإسباني في ثلاث مباريات خاضها مع الريال حتى الآن.

تجدر الإشارة إلى أن رونالدو، يعيش حاليا أسوأ بداية له في الليغا على المستوى التهديفي، منذ انتقاله إلى الفريق الملكي عام 2009، بعد فشله في التسجيل في 270 دقيقة، متخطيا بذلك رقمه السلبي السابق، الذي سجله في موسم 2010/11، عندما فشل في هز الشباك في أول 255 دقيقة.

المصدر: RT + وكالات

عمر بيكضاض