اكتشاف "الأرض العظيمة" خارج نظامنا الشمسي!

الفضاء

اكتشاف اكتشاف "الأرض العظيمة" ضمن 15 كوكبا جديدا
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/jyx9

اكتشف علماء 15 كوكبا جديدا، تدور حول نجوم صغيرة باردة تعرف باسم "الأقزام الحمراء" بالقرب من نظامنا الشمسي.

ومن بين هذه الكواكب الجديدة، عثر الباحثون على "الأرض العظيمة"(super-Earth) والتي تحمل اسم "K2-155d"، حيث يتوقع الباحثون إمكانية احتوائها على مياه سائلة، وحياة محتملة.

ويعتبر "K2-155d" أحد الأقمار الثلاثة التي تدور حول كوكب "K2-155" والذي يعتبر الألمع حول الأقزام الحمراء، ويقع في منطقة يطلق عليها اسم "المنطقة الصالحة للسكن" على بعد حوالي 200 سنة ضوئية عن الأرض.

ومن بين هذه الأقمار الثلاثة لكوكب "K2-155"، يمكن أن يكون "K2-155d" ضمن المنطقة الصالحة للسكن، ويبلغ حجمه نحو 1.6 حجم الأرض. ووفقا للباحثين، فإن هذه "الأرض العظيمة" ربما تحتوي على ماء سائل على سطحها، استنادا إلى محاكاة المناخ التي أجروها.

ولن يعرف الباحثون، بقيادة تيرويوكي هيرانو، من قسم علوم الأرض والكواكب في معهد طوكيو للتكنولوجيا، على وجه اليقين ما إذا كان الكوكب الجديد الشبيه بالأرض صالحا للسكن، إلى أن يتمكنوا من تحديد حجم ودرجة حرارة نجمه بدقة أكبر، وهو ما يتطلب المزيد من البحوث والدراسات.

وقال هيرانو الذي قاد الدراسة: "افترضنا في محاكاتنا أن الغلاف الجوي وتكوين الكوكب يشبهان الأرض، وليس هناك ما يضمن صحة ذلك".

وكانت إحدى النتائج الرئيسة للمحاكاة، أن الكواكب الـ 15 التي تدور حول الأقزام الحمراء، قد يكون لها خصائص تشبه إلى حد كبير الكواكب في نظامنا الشمسي.

والقزم الأحمر هو نجم صغير نسبيا وهو أكثر أنواع النجوم شيوعا في درب التبانة.

ومع إطلاق القمر الاصطناعي المخصص لرصد الكواكب خارج المجموعة الشمسية (TESS) التابع لوكالة ناسا، في أبريل 2018، يأمل الدكتور هيرانو وفريقه في اكتشاف المزيد من الكواكب ودراستها لمعرفة معلومات أكثر حول كيفية تشكلها، وما إذا كان بإمكانها دعم الحياة في الفضاء.

المصدر: ميرور

فادية سنداسني

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا