فيلم "ساليوت-7" يكشف سرا فضائيا روسيا

الفضاء

فيلم مشهد من فيلم "ساليوت - 7"
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/j9tw

تبدأ دور السينما الروسية عرض فيلم "ساليوت-7" أحد أهم أفلام العام الجاري، تكشف أحداثه قصة بقيت طي الكتمان لأكثر من 30 عاما.

يقوم سيناريو الفيلم على حقائق حدثت العام 1985، حيث حاول رائدا الفضاء السوفيتيان فلاديمير جانيبيكوف وفيكتور سافينيخ إنقاذ أول محطة فضائية سوفيتية "ساليوت-7"، التي لم تستجب لأوامر مركز القيادة الأرضي ثم انقطع الاتصال بها تماما.

واتخذ آنذاك قرار بإطلاق مركبة فضائية تحمل على متنها رائدي الفضاء لتلتحم بالمحطة في محاولة لإنعاشها.

وتعود فكرة الفيلم إلى الصحفي المعروف أليكسي ساموليتوف، المتخصص في المواضيع الفضائية. وتولى أليكسي تشوبوف وناتاليا ميركولوفا، بناء على تلك الفكرة ويوميات رائد الفضاء فيكتور سافينيخ، كتابة سيناريو الفيلم. أما كليم شيبينكو فتولى إخراج الفيلم.

وقام نجما السينما الروسية فلاديمير فدوفيتشينكوف وبافيل ديريفينكو بأداء دوري رائدي الفضاء السوفيتيين.

رائدا الفضاء جانيبيكوف وسافيتيخ

يذكر أن فلاديمير جانيبيكوف ولد عام 1942 في جمهورية كازاخستان السوفيتية. وتخرج عام 1965 من الكلية الجوية في مدينة ييسك، ثم خدم في سلاح الجو للجيش السوفيتي طيارا مدربا. والتحق  عام 1974  بفريق رواد الفضاء حيث قام بـ 4 رحلات فضائية إلى المحطتين المداريتين السوفيتيتين "ساليوت-6" و"ساليوت-7".

وكانت رحلته الفضائية الخامسة، التي قام بها عام 1985 مع المهندس فيكتور سافينيخ، رحلة مصيرية استطاع خلالها إنعاش المحطة الفضائية لتعود إلى العمل بشكل طبيعي.

ومنحته الحكومة لقب بطل الاتحاد السوفيتي مرتين ورتبة اللواء الجوي. وتولى عام 1985 إدارة فريق "غاغارين" لرواد الفضاء السوفيت.

أما فيكتور سافينيخ فولد عام 1940، في مقاطعة كيروف السوفيتية. وعمل بعد التخرج من المدرسة الثانوية موظفا في السكك الحديد، ثم خدم في الجيش السوفيتي، وأنهى عام 1974 معهد موسكو للطبوغرافيا والتصوير الجوي بتخصص هندسة الميكانيكا البصرية.

وبعد التخرج من المعهد ودورة الدراسات العليا (الدكتوراه) عمل مهندسا في مؤسسة "إينيرغيا" للصواريخ الفضائية. وشارك في تصميم الأجهزة البصرية للمركبات الفضائية. والتحق عام 1978 بفريق رواد الفضاء حيث قام بـ3 رحلات فضائية، بما فيها الرحلة الفضائية مع فلاديمير جانيبيكوف إلى المحطة الفضائية "ساليوت-7".

ومنحته الحكومة مرتين لقب بطل الاتحاد السوفيتي. وتولى عام 1988 إدارة معهد موسكو للهندسة والطبوغرافيا، ثم تولى تحرير مجلة "الفضاء الروسي" العلمية التنويرية.

المصدر: نوفوستي

يفغيني دياكونوف