ناسا ترصد مشهدا رائعا لعودة بقعة شمسية عملاقة

الفضاء

ناسا ترصد مشهدا رائعا لعودة بقعة شمسية عملاقةناسا ترصد مشهدا رائعا لعودة بقعة شمسية عملاقة
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/j57i

التقطت الأقمار الاصطناعية التابعة لوكالة ناسا صورا مذهلة لبقعة شمسية عملاقة، أكبر حجما من الأرض، كما اختفت عن الأنظار منذ أكثر من أسبوعين.

ونشر مرصد ديناميكا الشمس، الذي أطلقته ناسا لدراسة الشمس، في 11 فبراير 2010، لقطات من البقعة الشمسية التي يطلق عليها اسم "AR2665".

وكشفت الصور بالأشعة فوق البنفسجية أن حجم البقعة الشمسية تقلص منذ الملاحظات الأولية، حيث كانت تظهر عدة حلقات وأقواس مغناطيسية فوقها.

وذكرت ناسا أن البقعة الشمسية أطلقت كتلة إكليلية قبل أسبوع تقريبا، على الجانب البعيد من الشمس.

ويذكر أن الوكالة الأمريكية لاحظت وجود بقعة AR2665، لأول مرة في 5 يوليو، بعد أن مرت الشمس في فترة كانت فيها غير واضحة لمدة يومين.

وأشارت ناسا إلى أن البقع الشمسية ظاهرة شائعة على سطحها، إلا أنها أقل تواترا في الفترة التي تسبق الحد الأدنى للطاقة الشمسية، وهي فترة من النشاط الشمسي المنخفض، تحدث أثناء دورتها العادية التي تبلغ 11 عاما تقريبا.

الجدير بالذكر، أن النواة الداكنة لهذه البقعة الشمسية أكبر من الأرض، ويمكن أن تكون مصدرا محتملا للتوهج الشمسي (وهو انفجار كبير يحدث في الغلاف الجوي للشمس، ويمكن أن يصدر طاقة هائلة).

ويمكن أن تختلف مدة بقاء البقع الشمسية من أيام إلى أشهر، لذا من المحتمل التقاط هذه الظاهرة مرة أخرى عبر الأقمار الاصطناعية.

المصدر: RT

ديمة حنا

توتير RTarabic