نيزك مجهري اصطدم بمسبار "LRO" الأمريكي

الفضاء

نيزك مجهري اصطدم بمسبار صور فوتوغرافية لسطح القمر
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/ivux

أعلن العلماء في جامعة أريزونا الأمريكية أن مسبار "LRO" الأمريكي، المتواجد حاليا في مدار حول القمر، كان قد اصطدم خلال رحلته الفضائية بنيزك صغير دون أن تلحق به أية أضرار.

وقال مدير مشروع "LRO"، مارك روبنسون، إن هذا النيزك سار بسرعة الرصاصة. إلا أن الكاميرا المنصوبة على المسبار تحملت الصدمة واستمرت بالعمل.

وحدث ذلك منذ عامين تقريبا، أي يوم بدأ المسبار في تصوير سطح القمر، في 13 أكتوبرعام 2014، حيث التقطت إحدى كاميراته صورة فوتوغرافية غريبة مغطاة بشرائط ومنحنيات. فيما استمرت 3 كاميرات أخرى بالعمل بشكل طبيعي والتقاط صور عادية غير مشوهة.

ودرس العلماء الصورة الفاسدة وتوصلوا إلى استنتاج مفاده بأن التشويش الظاهر على الصورة الفوتوغرافية ناتج عن اصطدام نيزك مجهري بتلك الكاميرا. ويرى العلماء أن اصطدامات كهذه يمكن أن تعطل الأجهزة، لكن كاميرا المسبار مستمرة في العمل إلى الآن. ويعتبر العلماء أن النيزك الذي اصطدم بالكاميرا قد يكون بحجم حبة من الغبار.

يذكر أن وكالة "ناسا" أطلقت مسبار "LRO"، في يونيو عام 2008، للبحث عن مكامن الثروات الطبيعية في القمر. ويقوم العلماء بواسطة هذا المسبار بوضع خطط تفصيلية ثلاثية الأبعاد لمناطق القمر المختلفة فضلا عن وضع خريطة الإشعاعات على سطحه.

واستطاع المسبار خلال 7 أعوام من العمل في مدار القمر العثور على احتياطيات الماء، واكتشاف خصوصيات تضاريس القمر، واكتشف وصوّر مختلف النماذج من المعدات الفضائية مثل روفري "Ranger" و"Surveyor" الأمريكيين، وروفر "لونوخود-2" السوفيتي.

المنصدر: نوفوستي

يفغيني دياكونوف