أربع أنواع من متناولي الكحول

مجتمع

أربع أنواع من متناولي الكحولأربعة أنواع من متناولي الكحول
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/jx7e

أشار باحثون من جامعة لا تروب الأسترالية إلى أربعة دوافع نفسية قوية، تحفز الشخص لتناول الكحول.

بطبيعة الحال فإن هناك عوامل أخرى يعتقد أنها تلعب دورا مهما في تطور عادة تناول الكحول، بما في ذلك العوامل الوراثية، إلا أن تلك العوامل تلعب دورا ثانويا مقارنة بالدوافع النفسية الأربعة، حيث تظهر رغبة الإنسان في تناول الكحول بشكل أساسي إما لتعزيز المشاعر الإيجابية، أو للتخلص من مشاعر سلبية. يعتقد الباحثون كذلك أن العوامل الجينية، والصفات الشخصية، والظروف الحياتية لا تحفز الإنسان على تناول الكحول بنفس المستوى الذي تحفزه به الدوافع الأربعة.

ويعتبر الباحثون إن الدوافع الأربعة التي تحفز الإنسان على تناول الكحول هي

الدوافع الاجتماعية، كوسيلة للتكيف مع الوسط المحيط، كطريقة لتحسين المزاج، وكطريقة لنسيان المشكلات.

  • الدوافع الاجتماعية: يشير الباحثون إلى أنه في جميع البلدان والثقافات، تعدّ هذه الدوافع  هي الدوافع الأكثر شيوعا بين الشباب، حيث يتناول هؤلاء الكحول بكميات معتدلة.
  • أما تناول الكحول كوسيلة للتكيف مع الوسط المحيط، فسببه الرغبة في عدم التميّز عنه، وهذا أيضا لا يؤدي إلى الإدمان، لأن الناس هنا يتناولون الكحول للتوافق مع التيار العام، وعادة يكون هذا أمرا رمزيا.
  • أما الدافع الثالث كطريقة لتحسين المزاج فيستخدمها الرجال أكثر من النساء، خاصة الذين يميلون إلى المجازفة، حيث يعتقد العلماء أن هؤلاء في الأغلب أشخاص اجتماعيون، لكنهم يعانون في الوقت نفسه من عدم استقرار نفسي، حيث ينفعلون بسرعة ويصبحون عدوانيين.
  • كذلك يشير الباحثون إلى أن الدافع الرابع، السعي لنسيان المشكلات بتناول الكحول، يؤدي في النهاية إلى الإدمان على الكحول، حيث يعاني هؤلاء الأشخاص من الشعور بالنقص والقلق والاكتئاب، والنساء عادة أكثر ميلا لتناول الكحول من الرجال.

وفي ختام المقال المنشور في مجلة The Conversation، ينصح العلماء بالتفكير في "الدافع وراء تناول الكحول" قبل تناوله.

المصدر: رامبلر

كامل توما

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

بوتين: واشنطن تتحمل جزءا من مسؤولية اختفاء خاشقجي