بطريرك القدس ينظم لقاء لممثلي الكنيسة الأرثوذكسية

مجتمع

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/ncpj

نظم بطريرك القدس ثيوفيلوس الثالث في عمان لقاء حضره عدد من ممثلي الكنيسة الأرثوذكسية في يوم 26 فبراير، ناقش الحاضرون خلاله المشكلات التي تواجه الكنيسة الأرثوذكسية في الظروف الحالية.

بالطبع كان هذا اللقاء خطوة هامة إلى الأمام في سياق الأزمة التي تواجه الكنيسة الأرثوذكسية. ولكن لا يمكن انتظار حل جميع المشكلات من لقاء يوم واحد فقط، بيد أن انعقاده على الرغم من ضغوط بطريركية القسطنطينية هو بحد ذاته أمر في غاية الأهمية.

وقد اتفق جميع ممثلي الكنيسة الأرثوذكسية الذين حضروا هذا اللقاء على أن العلاقات بين الأرثوذكس تمر في فترة عصيبة. فعلى الرغم من الدعوة التي قدمها بطريرك القدس ثيوفيلوس الثالث، إلى بطريرك القسطنطينية للمشاركة في اللقاء، مؤكدا على وضعه كأول الشخصيات المتساوية في العالم الأرثوذكسي، إلا أنه في المقابل تلقى توبيخًا شديدًا.

ومن المعلوم أن العديد من المشاركين في هذا اللقاء يتعرضون في بلدانهم إلى ضغوط سياسية من جانب حكوماتهم التي تدعم البطريرك بارثولوميو وادعائه باستخدام الديكتاتورية في العلاقات بين الأرثوذكس.

لقد دعمت المملكة الأردنية عقد هذا الاجتماع، مؤكدة على دور الملك كحام للمقدسات الإسلامية والمسيحية في المنطقة.

وأشار البيان الختامي الصادر عن هذا اللقاء إلى فهم المشاركين لقلق بطريرك القدس إزاء الخطر المحدق نتيجة انشقاق وحدة الكنيسة الأرثوذكسية.

وأكد على أن عقد مثل هذه اللقاءات الاستشارية بصورة دورية في المستقبل، يسمح بحل جميع المشكلات التي تواجه الكنيسة الأرثوذكسية.

المصدر: RT

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا