القناصات الروسية وكعب أخيل الأمريكي

أخبار روسيا

القناصات الروسية وكعب أخيل الأمريكيأحد القناصين على أسوار الكرملين يراقب الساحة الحمراء خلال أحد العروض العسكرية
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/jnjv

أكدت مجلة The National Interest أن القناصات الروسية قد أثبتت في سوريا التقدم الكبير الذي حققته روسيا في صناعة بنادق القنص القادرة على اختراق أقوى الستر الواقية ومن مختلف المسافات.

وأضافت المجلة الأمريكية أن "القناصات المستخدمة في الجيش الروسي الآن، تمثل خطرا كبيرا على القوات الأمريكية ببزاتها الواقية الحالية، نظرا لفعالية هذه القناصات على مختلف المسافات".

وأشارت إلى أن التطور الحاصل في أسلحة القنص الروسية والعدسات والمناظير المرفقة بها، وشدة طلقاتها من العيار الكبير، صار يقلق الدوائر العسكرية الغربية في الوقت الراهن، بعد تصور عام سادها خلال الحرب الباردة وما بعدها مفاده، أن كعب أخيل الجيش الروسي أي نقطة ضعفه، إنما يكمن في سلاح القنص المتوفر لديه وفي الطلقات الأضعف من الغربية التي يستخدمها.

دقة عالية وكثافة نارية كبيرة

أخطر البنادق القناصة التي صار ينتجها قطاع الصناعات الدفاعية الروسي، تلك التي تتسلمها القوات الخاصة العاملة في سوريا، والقوات التابعة للاستخبارات، والحرس الوطني الروسي، والقادرة على إصابة أهدافها بدقة عالية في مختلف الظروف الجوية وعلى مسافة 1,5 كم.

ومما يميز القناصات الجديدة حسب دميتري روغوزين نائب رئيس الوزراء الروسي المشرف على قطاعي الصناعات العسكرية والفضائية، أنها "وطنية بالكامل واستغنت بالمطلق عن بعض المكونات الأجنبية المستخدمة فيها قبل العقوبات الغربية ضد روسيا".

ويؤكد خبراء السلاح أن الفضل في التقدم الذي أحرزه قطاع صناعة البنادق القناصة في روسيا، يعود في معظمه لمؤسسة "كلاشنكوف" المتراكمة لديها خبرة لا تقدر بثمن، والمتمتعة بطاقات تصميمية وإنتاجية جعلتها تتفوق على معظم مؤسسات تصنيع السلاح الفردي في روسيا والعالم.

المصدر: RT

صفوان أبو حلا

 

 

 

 

// 26.06.2018 по тикету 15478
موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

أهم تصريحات بوتين وترامب خلال المؤتمر الصحفي