موسكو: عمليتنا في سوريا أظهرت للعالم قدراتنا العسكرية

أخبار روسيا

موسكو: عمليتنا في سوريا أظهرت للعالم قدراتنا العسكريةقاذفة روسية من طراز "سو-24 إم" في قاعدة حميميم بسوريا
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/ijqg

أكد مدير شركة "روستيخ"، سيرغي تشيميزوف، الأحد 26 فبراير/شباط، أن عملية القوات الجوية الروسية في سوريا ضد تنظيم "داعش" أظهرت للعالم القدرات العسكرية العالية التي تتوفر لدى روسيا. 

وقال تشيميزوف، في مقابلة مع صحيفة "Defense News": "إن العمليات العسكرية التي تنفذها روسيا ضد تنظيم داعش أظهرت قدراتنا وقدرات معداتنا العسكرية".

وأوضح تشيميزوف أن كلا من سلاح الجو والسفن الحربية، وكذلك الأسلحة الصاروخية، المتوفرة لدى روسيا، أظهرت في سوريا درجة فعاليتها العالية.

وأشار رئيس الشركة الروسية الحكومية إلى أن هذه العمليات العسكرية في سوريا أدت إلى رفع مبيعات الأسلحة والمعدات العسكرية الروسية. 

مدير شركة "روستيخ" سيرغي تشيميزوف

وتجدر الإشارة إلى أن تشيميزوف كان قد أعلن، في 20 فبراير/شباط، خلال مشاركته في معرض "IDEX-2017" بأبو ظبي، أن "روس أوبورون إكسبورت"، الشركة الوحيدة في روسيا المعنية بتصدير الأسلحة إلى الخارج والداخلة ضمن "روستيخ"، تعمل حاليا على تنفيذ صفقات تصل قيمتها الإجمالية إلى 46 مليار دولار.

يذكر أن القوات الروسية في سوريا تنفذ، منذ 30 سبتمبر/أيلول من العام 2015، عملية عسكرية في إطار دعمها جهود الحكومة السورية في مجال محاربة التنظيمات الإرهابية، وعلى رأسها "داعش" و"جبهة فتح الشام" ("جبهة النصرة" سابقا).

وأعلنت وزارة الدفاع الروسية، في 4 يناير/كانون الثاني الماضي، أن القوات الجوية الفضائية الروسية حررت، بالتعاون مع الجيش السوري، 12360 كيلومترا مربعا من أراضي سوريا من قبضة المسلحين.

ومن أبرز الإنجازات التي تمكنت القوات السورية من تحقيقها، بفضل المساعدة الروسية، تحرير حلب، ثاني أكبر مدن البلاد، كاملة، من سيطرة المسلحين، في تطور يعتبره المتابعون استراتيجيا ونقطة انطلاق نحو الحسم النهائي في ساحة القتال بالحرب الأهلية التي تمر بها سوريا.

المصدر: وكالات روسية

رفعت سليمان